شريط الأخبار

كيف نتخلص من مجتمع القاذورات الذي يعيش تحت أظافرنا ؟

10:06 - 08 تشرين أول / يونيو 2015

الاظافر
الاظافر

فلسطين اليوم - وكالات

معظمنا يدرك بالفعل أن أيدينا أرضية خصبة للعديد من أنواع الجراثيم (10 مليون منهم في الواقع)، وحتى أن بعض الأشخاص يحملون معهم دائماً مواد معقمة لليدين كنوع من الحماية، ولكن ما لا يدركه أي منا أنه ما يكمن تحت أظافرنا هو بالتحديد ما نحن بحاجة للحماية منه.

يوضح الدكتور (كارل إدواردز) بأنه من الممكن لقطرات المياه الصغيرة التي تنتقل عن طريق الهواء أن تحمل بداخلها الكثير من أنواع البكتيريا، إلّا أننا إذا ما أخذنا تلك البكتيريا التي تعيش في القناة الهضمية على سبيل المثال، نرى أنها مصممة من أجل البقاء في بيئة دافئة ورطبة، تماماً كالمناطق التي توجد تحت الأظافر، وللأسف فإن المواد المعقمة لليدين التي تعتبر بمثابة خط الدفاع الأول بالنسبة لنا، لا يمكنها أن تصل إلى هذه المناطق الجرثومية الساخنة تحت الأظافر، وهذا يجعل من تلك المناطق مأوى حقيقي للقاذورات.

عندما قام علماء من جامعة برمنغهام استون باختبار قصاصات أظافر تعود لأكثر من 100 شخص من كلا الجنسين (الرجال والنساء)، كشفت الدراسة وجود آثار لفيروس السالمونيلا وفيروس الإشريكية القولونية – وإن كان تواجد هذه الفيروسات أكثر قليلاً بين الرجال منه بين النساء-  لدى خمسة أشخاص لا يغسلون أيديهم بعد استخدام الحمام.

كما كشفت الدراسة أيضاً أن النساء اللواتي يضعن أظافر اصطناعية – والتي تكون عادة أطول من الأظافر الطبيعية – قد تحتوي أظافرهن على بكتيريا أكثر خطورة، حيث يشير الباحثون إلى أن الأظافر الاصطناعية عادة ما تكون أصعب للتنظيف وتلتقط البكتيريا الضارة بشكل أكثر.

(إيما ماير)، العضوة السابقة في طاقم الخطوط الجوية البريطانية، كانت شديدة الفزع عندما رأت الأوساخ التي كانت توجد تحت أظافرها، لدرجة أنها قامت باختراع فرشاة جديدة مضادة للبكتيريا مخصصة للأظافر، وهذه الفرشاة تدعا (Bruzz)، وهي فرشاة تعمل على تنظيف المنطقة فوق وحول وتحت الأظافر ويمكن استخدامها على الأيدي الجافة، وبسعر لا يتجاوز الـ9,99 يورو.

تشير (ماير) أنه يمكن للأظافر أن تجمع تحتها فيروسات مثل النوروفيروس والعطيفة، وعند تنظيف الأظافر بفرشاة تقليدية وباستخدام الماء والصابون فإن الجراثيم تنتشر في قطرات الماء على الحوض والجدران والصنابير، ولكن فرشات (Bruzz) تقوم باحتواء جميع الجراثيم بداخلها بدلاً من توزيعها في جميع أنحاء المنطقة.

يمكن لفرشاة (Bruzz) أن تعمل أيضاً على جل (هلام) الأظافر، وطلاء الأظافر الهلامي والإكريليكي، وكذلك تعمل على الأظافر الاصطناعية الطويلة، وبحسب (ماير) فإن الأظافر الطويلة مثل الأظافر الاصطناعية والإكريليكية عادة ما تكون أصعب بكثير للتنظيف باستخدام فرشاة الأظافر التقليدية التي لا يمكن لشعيراتها أن تنحني، وذلك على عكس فرشاة (Bruzz) التي تمتلك شعيرات مطاطية وأكثر مرونة.

أخيراً إليكم هذه النصيحة، في المرة القادمة التي تودون فيها التعبير عن إعجابكم بأظافر أحدهم، أنظروا إليها ولكن لا تلمسوها، فليس الجميع يستخدم فرشاة (Bruzz).

انشر عبر