شريط الأخبار

النيابة ” توقف الطبيب ” المتهم في قضية ” وفاة أم وطفلها خلال عملية ولادة “

07:49 - 08 كانون أول / يونيو 2015

غرفة عمليات
غرفة عمليات

فلسطين اليوم - وكالات


 أكد مجدي شرعب رئيس نيابة نابلس، اليوم ، توقيف الطبيب المختص، المتّهم في قضية السيدة التي توفّيت مع جنينها أثناء الولادة في مستشفى رفيديا بنابلس، الشهرَ الماضي.

وكان وزير الصحة الدكتور جواد عواد قد أكد في الـ31 من أيار الماضي، على إحالة ثلاثة أطباء إلى لجنة انضباطية مكونة من خمس وزرارت إضافة إلى ديوان الموظفين العام وقانويين ومهنيين، وذلك بناءً على تقارير اللجنة المخولة بالتحقيق في القضية، كما وجه لفت نظر لثلاثة أطباء آخرين.

وكانت السيدة زكية نصر (29 عاماً) تنتظر مولودها الذكر، بعد ثلاث ولادات سابقة، فيما تمّ تحويل جثتها لمستشفى جامعة النجاح، كما جرى وقف طبيبة وقابلتين في المستشفى عن العمل لحين انتهاء التحقيق.

وأكّد تقرير الطب الشرعي، الذي صدر يوم الثلاثاء 19 أيار، أنّ سبب الوفاة هو نزيف داخلي بسبب انفجار في الرحم، أما الوليد فقد توفّي إثر انفجار الكبد وتهتّك الجمجمة، وذلك بعد استخدام الطبيب المختصّ، شفّاطاً كهربائياً، وضغطه المستمر على الجانب الأيمن من بطن الأم، وهو –بحسب شهادة الطبيبة والقابلتين- من طلب منهنّ عدم التحدث عنه، وذلك على عكس ما قاله الأطباء للعائلة وقتَ الوفاة، بأنها توفيت جرّاء جلطة على العين.

انشر عبر