شريط الأخبار

ضبط عشرات أطنان أسمنت في مخازن سرية بغزة

01:06 - 08 تموز / يونيو 2015

فلسطين اليوم - غزة

ضبطت وزارة الاقتصاد الوطني عدداً من المخازن السرية والتي تقوم ببيع الأسمنت بالخفاء (السوق السوداء)، في محاولة من أصحابها لمخالفة تسعيرة الوزارة واحتكار أطنان الأسمنت المخزنة لديهم، في ظل الأزمة الشديدة التي يمر بها أهالي قطاع غزة.

وقال وكيل مساعد وزارة الاقتصاد بغزة عماد الباز: "اكتشفنا مراكز سرية تبيع الأسمنت بالخفاء وغير ملتزمة بالتسعيرة، وتم محاسبة أصحابها ومساءلتهم وفق القانون".

ودعا الباز في تصريحٍ له نقله موقع الوزارة الالكتروني، جميع المواطنين للوقوف عند مسؤولياتهم والإبلاغ عن أي حالات استغلال لظروف شح الإسمنت في غزة، والإبلاغ عن أي مراكز خفية لبيعه. وتوقع الباز أن يشهد قطاع غزة انفراجاً كبيراً في إدخال الأسمنت وذلك خلال الأيام القليلة القادمة، مشيراً إلى أنّ الكميات المضبوطة من الأسمنت سيتم بيعها للمواطنين بالتسعيرة الرسمية.

وأوضح أنّ وزارته كثفت من حملاتها وجهودها خلال الفترة الأخيرة بهدف ضبط أسعار الإسمنت، مبيناً أنه تم اتخاذ اجراءات صارمة ضد التجار غير الملتزمين بالتسعيرة التي وضعتها الوزارة، لافتاً إلى وجود قرار بإرجاع سعر طن الأسمنت لـ 600 شيكل وستعمل الوزارة على التزام التجار بذلك.

وشدد على أنّ الوزارة ستقوم بمصادرة أي كميات يتم التأكد من قيام صاحبها ببيعها بأسعار مغايرة لهذا السعر، وسيتم اتخاذ إجراءات عقابية بحق رافعي أسعار الأسمنت.

وأكد الباز أنّ الوزارة تقوم حالياً بمراقبة كافة مراكز وأماكن توزيع الأسمنت، منبهاً إلى أنّ عدد من التجار يلجئون إلى إخفاء الأسمنت خارج هذه المراكز لتجري المفاوضة على سعره مع المواطنين في غرف مغلقة.

انشر عبر