شريط الأخبار

مضرب منذ 60 يوماً

عائلة إسلام حامد المعتقل لدى المخابرات تعتصم أمام الصليب

12:25 - 08 تموز / يونيو 2015

إسلام الخطيب (3)
إسلام الخطيب (3)

فلسطين اليوم - البيرة

نظمت عائلة المعتقل السياسي إسلام حامد، اليوم الاثنين، اعتصاما  أمام الصليب الأحمر بمدينه البيرة، احتجاجاً على مواصلة اعتقال لدى الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

وقالت العائلة إن نجلها يواصل إضرابه عن الطعام منذ تاريخ 24/3/2015، ردًا على قرار إدارة جهاز المخابرات نقله من سجن أريحا المركزي إلى سجن الجنيد بنابلس بشكل عقابي، حيث قررت كذلك سحب كل الامتيازات التي حققها من خلال إضراباته السابقة عن الطعام.

وبحسب العائلة فإن حامد يعاني من وضع صحي سئ بعد مضي أكثر من 60  يوما على إضرابه في سجون المخابرات الفلسطينية.

وقالت زوجة حامد إن زوجها معتقل منذ العام 2009، لدى جهاز المخابرات،  وكان قد وحصل على قرار من المحكمة العليا بالإفراج عنه إلا أن المحكمة العسكرية رفضت القرار وحكمت عليه في العام 2010 بسجن لمدة ثلاث سنوات، بتهمة "تعكير صفو العلاقات مع إسرائيل"، وبعد انتهاء المدة رفضت الإفراج عنه.

انشر عبر