شريط الأخبار

الأشقر:إعفاء المحققين من توثيق التحقيق ضوء أخضر لممارسه التعذيب ضد الأسرى

09:53 - 07 حزيران / يونيو 2015

فلسطين اليوم - غزة

اعتبر الناطق الإعلامي لمركز أسرى فلسطين للدراسات، رياض الأشقر، مناقشة الاحتلال لمشروع قانون إعفاء المحققين من توثيق التحقيق مع الأسرى الفلسطينيين، هو ضوء أخضر جديد لممارسه التعذيب المميت ضد الأسرى بعيدًا عن المحاسبة.

وأضاف الأشقر، بأنه من المتوقع مصادقة اللجنة الوزارية للاحتلال، اليوم الأحد، على مشروع قانون قدمه وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، بمنح المحققين  إعفاء ثابتًا من توثيق التحقيق بالصوت أو الصورة مع مشتبهين بارتكاب "مخالفات أمنية"، وذلك بإلغاء البند 17 من القانون الجنائي على المشتبهين بارتكاب "مخالفات أمنية"، والذي يُلزم بتوثيق التحقيق في المخالفات التي تزيد عقوبتها عن 10 سنوات.

وقال الأشقر، إن الاحتلال يمارس التعذيب بحق الأسرى الفلسطينيين، ولكنه يريد من طرح القانون أن يجعل من التعذيب أمراً مشروعاً وقانونياً، دون أن يكون عليه شهود أو أدله، وبالتالي لا يتعرض المحققين الى المساءلة أو العقاب في حال تعرض أحد الأسرى للموت أو الاعاقة.

ويأتي هذه القانون، لإخفاء التعذيب النفسي والجسدي الذي يمارسه الشاباك، خلال التحقيق مع معتقلين فلسطينيين، وجهت لهم تهم أمنية، حيث لن يصبح بالإمكان بعد ذلك توثيق التحقيق بالصوت والصورة إنما بالكتابة فقط، مما يتيح للمحقق كتابة ما يحلو له.

ودعا الأشقر، الأمم المتحدة والاتحاد الاوروبى، ومؤسسات حقوق الانسان، التدخل العاجل لمنع اقرار هذا القانون، وفرض مراقبة على عمليات التحقيق التي تجريها سلطات الاحتلال.

 

انشر عبر