شريط الأخبار

طلاب الثانوية يتقدمون اليوم لامتحان اللغة الانجليزية "ورقة ثانية"

08:26 - 06 كانون أول / يونيو 2015

فلسطين اليوم - غزة - متابعة


يتقدم طلاب الثانوية العامة، اليوم السبت، لامتحان الورقة الثانية من اللغة الانجليزية، بعد أسبوع على بدء امتحانات الثانوية العامة التي بدأت بمبحث التربية الإسلامية في الثلاثين من شهر مايو الماضي.

وكان نحو (80569) طالبا وطالبة في كافة محافظات الوطن قد بدؤوا في الثلاثين من شهر مايو الماضي، أول امتحانات الثانوية العامة 'التوجيهي' للعام 2015 في مختلف الفروع، حيث بدأ بمبحث التربية الإسلامية، وينتهي يوم الأربعاء الموافق 17/6/2015.

و تشمل الورقة الثانية التي من المقرر أن يتقدم لها الطلاب اليوم مادة القواعد.

وكان معظم طلاب التوجيهي عبروا عن رضاهم من مستوى امتحانات التربية الإسلامية والورقتين الأولى والثانية من امتحان اللغة العربية، والورقة الأول من اللغة الانجليزية.
وبلغ عدد الطلبة الذين سجلوا من أجل التقدم لامتحان الثانوية العامة لهذا العام، (80569) متقدماً ومتقدمة، منهم (45872) متقدماً ومتقدمة في الضفة الغربية، و(34697) متقدماً ومتقدمة في قطاع غزة، فيما بلغ عدد الإناث المتقدمات في كافة الفروع (42919) متقدمة بنسبة (53.27)% من مجمل عدد المتقدمين.

فيما بلغ عدد المتقدمين لفروع العلوم الإنسانية في الضفة (30803) متقدماً ومتقدمة، وفي غزة (24537) وعدد المتقدمين للفرع العلمي في الضفة بلغ (10138) متقدماً ومتقدمة، وفي غزة (6493) متقدماً ومتقدمة، وعدد المتقدمين للفرع التجاري في الضفة بلغ (3409) متقدمين، وعدد المتقدمين للفرع الشرعي في الضفة بلغ (81) متقدماً ومتقدمة، وفي غزة (3299) متقدماً ومتقدمة، بينما بلغ عدد المتقدمين للفروع المهنية في الضفة (1441) متقدماً ومتقدمة وفي غزة (367) متقدماً ومتقدمة.

وجهزت وزارة التربية والتعليم (626) قاعة امتحان، منها (450) قاعة في الضفة، و(176) قاعة في قطاع غزة، ويقارب عدد المصححين (7781) مصححاً ومصححة، منهم (2281) في غزة، وبلغ عدد العاملين في القاعات من رؤساء قاعات ومساعديهم ومراقبين وأذنة، والذين تم اختيارهم لمتابعة تقديم الامتحانات داخل القاعات (13089).

وكانت وزارة التربية والتعليم قررت عقد امتحان الثانوية خارج الوطن في الفرعين العلمي والأدبي بمشاركة (22) طالباً وطالبة في قطر، و(42) طالباً وطالبة في رومانيا، و(13) في بلغاريا وهم من الطلبة الفلسطينيين والعرب الدارسين في مدارس فلسطينية تعتمد المنهاج الفلسطيني في تعليمها.

انشر عبر