شريط الأخبار

إشادة بإضراب خضر عدنان

قراقع يحذر من وقوع شهداء بين الأسرى المرضى نتيجة الإهمال الصحي المتعمد

11:53 - 28 حزيران / مايو 2015

فلسطين اليوم - رام الله

حمل وزير الأسرى عيسى قراقع الاحتلال عن مسؤولية عن حياة الشيخ خضر عدنان المضرب عن الطعام منذ 24 يوما على التوالي احتجاجا على اعتقاله الإداري الذي لا يمت بالقانون بصله، كما قال.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي لهيئة شؤون الأسرى ونادي الاسير حول آخر تطورات الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال، عقد في رام الله اليوم الخميس.

وبحسب قراقع فقد ارتفعت حالات الاضطهاد بحق الأسرى في سجون الاحتلال بشكل غير مسبوق، وخاصة فيما يتعلق بالأسرى المرضى في سجون الاحتلال، وخاصة الذين يقبعون في مستشفى سجن الرملة.

وقال قراقع:" نحذر من استشهاد أسرى جدد في سجون الاحتلال لا سيما المرضى منهم في ظل الإهمال الطبي وعدم تقديم العلاج اللازم لهم تحديدا في حالات الأسيرين المصري وياسر الرفاعي.

كما تطرق قراقع إلى ارتفاع عمليات العزل الانفرادي وقمع ومداهمات ومصحوبة بغرامات وحرمان من الزيارة، كل ذلك أنتقل لروتين ومنهج كامل يتكرر في كل يوم

ودعا قراقع كل الجهات الحكومية والأهلية إلى مناصرة أكبر بقضية الأسرى وأن لا تبقى الأمور في ملعب الأهالي الأسرى وأن تدرج قضية المعتقلين والجرائم التي ترتكب بحقهم أمام المحكمة الدولية لحماية المعتقلين و ملاحقة الإسرائيليين من أطباء وقادة في السجون لان ما يجري أصبح منهج سياسي من حكومة الاحتلال.

من جهته أبدى رئيس نادي الأسير قدورة فارس قلقه على حياة الأسرى والتي تستهدف حياه الأسرى وأسرهم الذين بمجرد معرفتهم بهذه السياسية العنصرية يدخلوا في حاله قلقل على أبنائهم والأسرى.

وتابع فارس:" هناك تدهور في حالات المرضى الذين يعانون من حالات مزمنة، إن ما يجري قتل بطيء ويضعون الأسرى في سياق واحد وهو الموت وإعدامهم بشكل بطيء.

وأشاد فارس بإضراب الشيخ خضر، وقال إن ما بين إضرابه هذا وإضرابه الثاني كان العديد من الأسرى الذين سجلوا بطولات في الإضراب قل مثيلها في كل بقاع الأرض، وتابع:" نحن رأينا في نادي الأسير أنه بإمكان تسجيل نصرا ويعكس صلابة ومتانه وقوة وإيمان الأسير الفلسطيني التي يمثلها الشيخ خضر عدنان".

وقال فارس:" البطولات الفردية لا تكفي نحن نسعى لكسر القانون الإداري وتغير استراتيجي يمكن أن يبدأ بمقاطعة المحاكم العسكري الإسرائيلية، من قبل جميع المؤسسات التي تعنى بالأسرى والأحزاب والحركات الوطنية، فهذه المحاكم لم يحصل أي أسير على عدم منها".

وشدد فارس على إن العقوبات الجماعية التي ينتهجها الاحتلال بحق الأسرى في السجون تعارض القوانين والمواثيق الدولية، مطالبا القيادة السياسية بالسعي الفوري للتوجه إلى محكمة الجنايات ومحاكمة إسرائيل على ما تقوم به ضد الأسرى.

انشر عبر