شريط الأخبار

نتنياهو يعين المتطرف غولد مديرا عاما للشؤون الخارجية

09:04 - 25 حزيران / مايو 2015

غولد
غولد

فلسطين اليوم - وكالات

أعلنت الحكومة الاسرائيلية الاثنين ان رئيسها بنيامين نتنياهو عين دوري غولد احد مستشاريه السابقين مديرا عاما للشؤون الخارجية.

ودوري غولد المعروف بتشدده في الملف الفلسطيني عمل مستشارا لنتنياهو في حكومته الاولى عام 1996 قبل ان يعين سفيرا لدى الامم المتحدة بين العامين 1997 و1999. بعدها عمل مستشارا لدى رئيس الحكومة السابق ارييل شارون وشارك في المفاوضات مع الفلسطينيين والعرب.

وعاد نتنياهو وعين غولد مجددا مستشارا له في كانون الثاني/يناير 2014 مع بقائه على رأس مركز القدس للشؤون العامة وهو مركز دراسات وتحليل.

ولدى تعيينه مستشارا لنتنياهو قبل اكثر من سنة، وصفته صحيفة هآرتس بانه "ينتسب الى معسكر الصقور بشأن القضية الفلسطينية ولم يعلن عن اي دعم لحل الدولتين".

وغولد من مواليد الولايات المتحدة ويعتبر ان ايران تشكل "خطرا وجوديا" على اسرائيل.

وكان نتنياهو عين في حكومته اليمينية المتشددة الكثير من المدافعين عن سياسة الاستيطان والمعادين لقيام دولة فلسطينية وابرزهم تسيبي هوتوفلي في منصب نائبة وزير الشؤون الخارجية.

واحتفظ نتنياهو بوزارة الخارجية له في الحكومة الاسرائيلية الجديدة التي نالت الثقة في الخامس عشر من الشهر الحالي.

وقالت هوتوفلي في خطابها الاول الخميس الماضي ان كامل الارض بين نهر الاردن والمتوسط -ومن ضمنها الضفة الغربية- هي ملك اسرائيل.

ويؤكد تعيين غولد في منصب مدير عام الشؤون الخارجية رغبة نتنياهو في السيطرة على وزارة الخارجية، حسب ما كتبت هآرتس الاثنين.

ويأتي هذا التعيين مع ترقب المجتمع الدولي لمعرفة سياسة الحكومة الاسرائيلية ازاء الفلسطينيين.

كما اعلن نتنياهو الاثنين تعيين جيلاد اردان وزيرا للامن الداخلي والدبلوماسية العامة والشؤون الاستراتيجية.

وينتسب اردان الى حزب الليكود وتسلم وزارة الداخلية في الحكومة السابقة. وكان يصر على تسلم وزارة الخارجية التي احتفظ بها نتنياهو لنفسه.

وبصفته وزيرا للشؤون الاستراتيجية سيكلف اردان بالملف النووي الايراني. الا ان هذا الملف سبق وسلم الى وزير الطاقة يوفال شيتينيتز في الحكومة الجديدة. ولم يعرف بعد كيف ستوزع المسؤوليات بين الرجلين.

انشر عبر