شريط الأخبار

د.مهنا يوجه نداءً عاجلاً لمصر ويدعو الرئيس وحماس لتذليل العقبات لفتح معبر رفح

11:21 - 24 حزيران / مايو 2015

فلسطين اليوم - غزة

وجه عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين د.رباح مهنا نداءً عاجلاً للأشقاء في مصر من أجل فتح معبر رفح بشكلٍ عاجل، داعياً الرئيس أبو مازن وحركة حماس لتذليل كل العقبات والإشكاليات التي تحول دون فتح المعبر، خاصة بعد تفاقم معاناة المواطنين، ووجود حالات عاجلة بحاجة ماسة للعلاج.

 وقال د.مهنا في تصريحات عبر صفحته على الفيس بوك أوجه رسالة أولى للرئيس أبو مازن " هل تعلم يا سيادة الرئيس أن حرية التنقل والسفر هو حق من حقوق الإنسان كفلته الشرائع الدولية وكل المواثيق والقوانين الإنسانية، وهل تعلم أن معبر رفح مغلق منذ أكثر من ثلاثة شهور ،وهل تعلم أن حوالي 80% من سكان قطاع غزة ممنوعين من السفر عبر معبر بيت حانون (إيرز) لأن من يسمح له بذلك يجب أن يكون من كبار رجال الأعمال أو ممن يحصل علي شهادة حسن سير وسلوك من الاحتلال، وهذا يعني أن حوالي 1.8 مليون مواطن فلسطيني محشورين ولا يتحركون حتى لقضاء أمور ضرورية ، ألا يدفعك سيادة الرئيس  ذلك للتصرف كرئيس للشعب الفلسطيني وبذل كل الجهود الجدية لإنهاء هذه الإشكالية".

كما خص في الرسالة الثانية حركة حماس قائلاً: " إن الضغط على المواطن الفلسطيني في غزة عبر إجراءات من بينها فرض الضرائب، وغياب الحريات العامة في ظل حالة من الفقر والبطالة قد يؤدي إلي انفجار، ألا تعلمون أن بعض المواطنين قد يسعون للاحتلال للحصول علي شهادة حسن سير وسلوك للسفر الضروري عبر معبر بيت حانون، أليس هذا يؤدي بالجمهور إلي الانفضاض عن مشروع المقاومة الذي تتبنوه ألا ترون أن هذا الضغط قد يدفع الناس إلي القبول بأي تسوية سياسية مهما كانت هابطة".

وتحدث د.مهنا إلى الأخوة المسئولين المصريين بالرسالة الثالثة قائلاُ: "كفى مزيداً من الضغط علي سكان قطاع غزة، إنني أتفهم الظروف الأمنية الصعبة في مصر وخاصة في شمال سيناء ولكني أدرك أن واجب جمهورية مصر العربية القومي والقانوني والإنساني هو أن تُسرع بفتح معبر رفح بانتظام وتجد حلول للمشاكل التي تواجه ذلك خاصة وأننا نعرف حجم ودور مصر القومي وتضحياتها من أجل القضية الفلسطينية".

انشر عبر