شريط الأخبار

الأسير المجاهد نهار السعدي يدخل عامه الثالث في العزل الانفرادي

01:34 - 22 تشرين أول / مايو 2015

فلسطين اليوم - غزة

أفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى اليوم؛ أن الأسير المجاهد المعزول نهار أحمد عبد الله السعدي (33 عامًا)؛ قد أنهى عامين؛ ويدخل اليوم عامه الثالث على التوالي في زنازين العزل الانفرادي في سجون الاحتلال الصهيوني.

وأضافت المؤسسة أن إدارة مصلحة السجون الصهيونية قررت عزل الأسير السعدي قبل عامين؛ بذريعة أنه يشكل خطرا على أمن الاحتلال؛ ومنعته من زيارة أهله؛ وتنقل بين عدة سجون في الفترة الأخيرة؛ ويقبع حاليا في عزل سجن ريمون.

وطالبت مؤسسة مهجة القدس مؤسسات حقوق الانسان والجمعيات التي تعنى بشئون الأسرى بضرورة التدخل والضغط على الاحتلال من أجل إنهاء عزل الأسير السعدي وتمكينه من حقه المشروع في زيارة أهله.

جدير بالذكر إلى أن الأسير نهار السعدي من سكان مدينة جنين؛ ولد بتاريخ 30/10/1981؛ وهو أعزب وكان قد اعتقل بتاريخ 07/09/2003م، وأبرز التهم وجهت إليه الانتماء لسرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، وتوصيل الاستشهادية المجاهدة هبة دراغمة والتي نفذت عملية استشهادية في مدينة العفولة بتاريخ 19/5/2003م، وأدت لمقتل أربعة صهاينة وإصابة (76) آخرين، وصدر بحقه حكماً بالسجن 4 مؤبدات و20 عاماً؛ ويعد السعدي أقدم أسير يقبع في العزل الانفرادي، حيث عزله الاحتلال منذ تاريخ 21/05/2013م؛ وخاض إضرابا مفتوحاً عن الطعام في شهر نوفمبر الماضي لمدة 28 يوماً من أجل السماح لوالدته بزيارته؛ وعلق إضرابه بناء على تعهدات إدارة مصلحة السجون بالسماح لوالدته بزيارته؛ إلا أن الإدارة كعادتها نقضت تعهداتها، وتنصلت من الاتفاق حيث كان من المفترض أن تقوم والدته بزيارته بتاريخ 13/04/2015م؛ ولم تتم الزيارة؛ واكتفت الإدارة بالسماح له بالاتصال بوالدته هاتفيا؛ ويعاني الأسير السعدي من آلام في المعدة والظهر بسبب معاناته مع الديسك.

انشر عبر