شريط الأخبار

الحوثي: صبرنا طويل وخياراتنا متعددة والحل السياسي الوحيد يكون عبر الحوار

12:29 - 21 حزيران / مايو 2015

الحوثي
الحوثي

فلسطين اليوم - وكالات

أكد زعيم الحراك الشعبي الثوري في اليمن السيد عبدالملك الحوثي قائد حركة "أنصار الله" ، في خطاب متلفز مساء الاربعاء ، ان "العدوان السعودي لا شرعية له على الاطلاق ولا شيء يعطيه الشرعية لمهاجمة اليمن وشعبه" ، ولفت الى ان "المئات من الأطفال والنساء استشهدوا نتيجة هذا العدوان وبشكل متعمد حيث يتم استهداف الأحياء المكتظة بالسكان" ، مؤكدا ان "صبرنا طويل وخياراتنا متعددة" و ان "الحل السياسي الوحيد يكون عبر الحوار برعاية يمنية على أرض دولة محايدة" .

واشار السید الحوثی فی خطاب متلفز بثته قناة "المسیرة" بشکل مباشر الى "إن الشعب الیمنی صامد مع کل هذا العدوان و قد عبر عن اخلاقه وثباته وصموده" ، و مشدداً على ان "لا أفق للعدوان ، ولا مکاسب حقیقیة له ، ولا نتیجة تحقق أهدافهم" .

وأکد السید الحوثی ان "نفسنا طویل و خیاراتنا متعددة" ، و قال "نحن فی موقف القوة لا بنوعیة العتاد وحجمه ولا بمواقف القوى المستکبرة بل بمظلومیتنا وعدالة قضیتنا" ، وأضاف "مهما کان حجم العدوان فلا قلق والأهم هو الاعتماد على الله والعمل الجاد ومن مسؤولیتنا التحرک الى الامام خطوات".

و بینما رأى ان "الحل السیاسی الوحید هو حوار برعایة یمنیة على أرض دولة محایدة" ، لفت الى ان "هادی مجرد دمیة غبیة بید الاخرین ، وهو یحاول تحمیل مسؤولیة ما یحدث من قبل المعتدین الى الشعب الیمنی" .

وقال السید الحوثی ان "من یقول أن تدمیر الاحیاء السکنیة والمنازل والمدارس والبنیة التحتیة مقبول فهو اجرام ولا شرعیة له" ، و أضاف "هناک تواطؤ من القوى الکبرى فی تغطیة هذا العدوان لأنه یحقق مصالحها" .

وتساءل السید الحوثی : "أین هی أخلاق الاسلام بقتل النساء والاطفال ؟ وأین هی أخلاق الاسلام فی الحصار على شعبنا؟" ، و قال ان "النظام السعودی تعرّى فی عدوانه على الیمن من خلال قتله النساء والاطفال واستهدافه کل مقومات الحیاة"، مضیفا : "لولا الجیش واللجان الشعبیة لکانت القاعدة تذبح الشعب الیمنی بالسکاکین" .

وفیما شدد على ان "هذه المعرکة هی معرکة تحرر وعزة واباء وقد صبر شعبنا الیمنی وصمد فی هذه المعرکة" ، أکد ان "الشعب الیمنی لا یرکع الاّ لله وقد تعوّد أن یواجه الطغاة والمستکبرین" ، و قال "مثل ما تحرک شعبنا العظیم فی میدان القتال یتحرک فی کل الجهات دعماً و مساعدة للجیش لیقدم المساعدات له" . ولفت السید الحوثی الى ان الجیش واللجان الشعبیة یتحرکون على الأرض بوجه القاعدة بشجاعة وحریة ، و قال "هم یدافعون عن الیمن بوجه "القاعدة" ومن یدعمها فی الخارج" ، و أضاف ان "الجیش واللجان الشعبیة صامدون وثابتون یخوضون معرکة الشرف والتحرر والاستقلال وهم یدافعون عن شعبهم لکی لا یستباح من قبل "القاعدة"، وتابع "مهما کان اعتماد اولئک على الأمیرکیین فإن ذلک یعطی شعبنا العظیم الصمود والثبات" .

وحول مؤتمر الریاض ، قال قائد حرکة أنصار الله "وسط التخبط المرافق للعدوان السعودی جاء ما یسمى مؤتمر الریاض حیث جمع النظام السعودی بعض أدواته لیسمعوا ما یقال لهم" ، و أضاف "مؤتمر الریاض أبرز ما فیه هو تفعیل حالة الصراع والاقتتال الداخلی فی الیمن" ، موضحاً "أنهم یریدون جیشاً یمنیاً جدیداً کما فعلوا فی سوریا من خلال ما یسمى بـ"الجیش الحر" .

ورأى السید الحوثی ان ما یریده "النظام السعودی لشکل الدولة فی بلدنا هو نفس الرؤیة «الإسرائیلیة» للفلسطینیین" ، مؤکداً ان "لیس همهم حل المشکلة السیاسیة بل تدمیر الیمن وقتل الیمنیین بشکل مباشر وغیر مباشر" .

انشر عبر