شريط الأخبار

لليوم الخامس.. قرية الزبيدات بالأغوار بلا كهرباء

12:00 - 21 حزيران / مايو 2015

الأغوار
الأغوار

فلسطين اليوم - الأغوار- خاص

في قرية الزبيدات الفلسطينية بالأغوار الشمالية يعيش السكان منذ خمس أيام بالظلام بلا كهرباء وبلا ماء بعد تعطل مولدات الآبار التي تعمل على الكهرباء مما أدى إلى تراكم خساراتهم نتيجة تضرر مواسمهم الزراعية وهي القرية التي يعتمد سكانها على الزراعة كمصدر رزق لهم.

 

والمشكلة الآنية هي انقطاع التيار الكهربائي بعد احتراق غرفة المولدات الرئيسية في القرية والتي تنقل الكهرباء إلى القرية من الشركة الإسرائيلية القطرية بسبب الأحمال الاستعمال العالية خلال موجة الحر التي ضربت المنطقة الأيام الماضية.

ولكن المشكلة الحقيقة كما يقول حسن جرمة رئيس المجلس المحلي في القرية هي سياسية السيطرة الإسرائيلية وتحكمها بكمية الكهرباء الممنوحة للقرية والتي لا تكفي لثلث القرية.

وقال جرمة في حديثه لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية":" نحن في الأغوار نعاني من ارتفاع الحرارة طوال موسم الصيف والربيع أيضا، وهو ما يدفع الأهالي إلى استهلاك عالي للكهرباء، ولكن الكمية الكهرباء الممنوحة لنا من قبل سلطات الاحتلال قليلة للغاية وتكاد لا تكفي لثلث البلد فقط".

وبالمقارنة، يستهلك المزارع الواحد في المستوطنات الصهيونية التي أقيمت على أراضي محيطة بالقرية من كل اتجاه، كمية الكهرباء الممنوحة للقرية كلها.

المشكلة الكبرى لدى القرية اليوم هو موسم الزراعة المهدد، فالآبار التي في الحقول تستخدم الكهرباء لري مئات الدنمات الزراعية وحتى اليوم الخسائر بمآت الآلاف الشواكل في قطاع الزراعة، والخشية من استمرار الوضع أكثر.

وناشد جرمة كافة المسؤولين العمل على مساعدتهم في إصلاح الخراب في شبكة الكهرباء وخاصة أن الجانب الإسرائيلي طلب مبالغ مالية عالية لإصلاحه وهو ما لا يستطيع أهالي القرية تحملها.

ويسكن قرية الزبيدات 2000 فلسطيني معظمهم يعمل في أراضيهم الزراعية، ويعانون من اعتداءات متواصلة للمستوطنين في المستوطنات الخمسة المحيطة بالقرية من كل إتجاه.

انشر عبر