شريط الأخبار

الأونروا: 61 ألف عائلة ما تزال تنتظر المساعدة في مراكز إيواء غزة

08:38 - 21 تموز / مايو 2015

فلسطين اليوم - رام الله

قالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين 'الأونروا'، مساء اليوم الأربعاء، إن 61 ألف عائلة مستحقة للمساعدة، لم تستلم إعانة دفع بدلات إيجار، أو الدفعات الأولى أو الثانية من مصاريف إصلاح الأضرار في المنازل، أو منحة إعادة الإدماج التي قدرها 500 دولار عبر 'الأونروا'، وذلك بسبب النقص الحاد في التمويل.

ودعت 'الأونروا'، في بيان صدر عنها، مساء أمس الأربعاء ووصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه، المانحين إلى الوفاء بتعهداتهم التي قدموها في مؤتمر القاهرة لإعادة إعمار غزة في تشرين الأول 2014.

وأوضحت أنه حتى هذا التاريخ، تم التعهد بمبلغ 216 مليون دولار دعما لبرنامج 'الأونروا' للإيواء الطارئ، واللازم له مبلغ 720 مليون دولار، ما يترك عجزا بمقدار 504 مليون دولار.

وقالت هزار أبو جزر (34 عاما)، 'إنه من الصعب القبول بأن غرفة دراسية واحدة ستكون المكان الذي من المفروض أن تجلس فيه أنت وعائلتك، وتلعب وتأكل وتنام لفترة لا تعلم كم ستطول'.

ولخصت هزاع تجربة العيش في مركز تجمع الرمال التابع لـ'الأونروا' للنازحين في مدينة غزة، الذي تقطنه منذ نهاية الحرب التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة الصيف الماضي.

وعبرت هزار عما يشعر به العديد من بين أكثر من 3,560 نازحا داخليا في ثمان مراكز إيواء تابعة لـ'الأونروا' متبقية في قطاع غزة.

وأضافت: 'تعبت من العيش في الغرفة الدراسية، أريد أن تعود لي حياتي، لقد دمرت الحرب حياتي، وسرقت مني سكينتي وكرامتي واستقراري'.

ووصفت هزار ما كانت تحلم به مرارا من مغادرة مركز التجمع والذهاب مجددا إلى منزلها، لكنها عندما ذهبت لذلك المنزل وجدت أن كل شيء أصبح مدمرا.

وتابعت: 'كان باب المنزل مغلقا كما تركته، لكنني عندما فتحت الباب لم أجد شيئا خلفه، كل شيء كان مدمرا، لم يكن هناك إلا الفراغ الكامل، تذكرت حينها الثلاجة التي كنا قلقين عليها أنا وزوجي وحينها انطلقت أضحك بشكل هستيري، كان ذلك كل ما استطعت أن أفعله في تلك اللحظة'.

انشر عبر