شريط الأخبار

"مهجة القدس": نقل الأسير ماهر الهشلمون لمشفى هداسا

01:45 - 20 تشرين ثاني / مايو 2015

فلسطين اليوم - غزة


أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى اليوم الأربعاء؛ أن إدارة مصلحة السجون الصهيونية نقلت الأسير المجاهد ماهر حمدي رشدي الهشلمون (30 عاماً)؛ من سجن ايشل الصهيوني لمستشفى هداسا عين كارم.

وفي اتصال هاتفي مع "مهجة القدس" أضافت زوجة الأسير الهشلمون أن ماهر تم نقله للمشفى؛ حيث سيخضع لعملية جراحية لإزالة إحدى الشظايا التي ما زالت عالقة في جسده منذ إصابته أثناء اعتقاله.

ويعاني الأسير الهشلمون من آلام حادة في منطقة البطن والصدر لاسيما في الجهة اليسرى بالقرب من القلب في المكان الذي استقرت فيه إحدى الرصاصات التي لم يقم الأطباء بإزالتها؛ بالإضافة لمعاناته المستمرة من النزيف في الكبد؛ وإصابته بيده اليسرى لحظة اعتقاله حيث أدت لكسرها وتم تثبيت بلاتين فيها.

وكانت المحكمة الصهيونية قد أصدرت الأسبوع الماضي ضد الأسير الهشلمون حكماً بالسجن (مؤبدان)؛ وغرامة مالية قدرها ثلاثة ملايين ومئتين وخمسة وستون ألف شيكل؛ حيث وجهت إليه تهمة قتل المستوطنة (داليا لامكوس)؛ ومحاولة قتل مستوطنين آخرين؛ وتلقى الأسير الهشلمون الحكم بابتسامة هزت العالم؛ مرددا شعاره "القدس في العيون .. نفنى ولا تهون".

جدير بالذكر أن الأسير الجريح ماهر الهشلمون من مدينة الخليل جنوب الضفة المحتلة؛ ولد في الأردن بتاريخ 10/03/1984م، وعاد إلى أرض الوطن برفقة عائلته في العام 1998م؛ وهو متزوج وأب لطفلين وهما: عبادة ومريم، واعتقل من قبل قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 10/11/2014م، بعد تنفيذه عملية بطولية في مفترق عتصيون، أدت لمقتل مستوطنة وإصابة اثنين آخرين، انتصاراً للمسجد الأقصى الأسير، وأصدرت المحكمة الصهيونية عليه حكماً  وقد أمضى في سجون الاحتلال ما يزيد عن خمس سنوات في اعتقال سابق بتهمة انتمائه ونشاطه في صفوف حركة الجهاد الإسلامي، وبعد الإفراج عنه في عام 2005م التحق بجامعة الخليل لدراسة تخصص المحاسبة، وهو حافظ لكتاب الله الكريم.

انشر عبر