شريط الأخبار

أسرى "الجهاد" في "عوفر" يعلقون خطواتهم الاحتجاجية بعد استجابة الإدارة لطلباتهم

09:37 - 20 حزيران / مايو 2015

فلسطين اليوم - وكالات

أسرى "الجهاد" في "عوفر" يعلقون خطواتهم الاحتجاجية بعد استجابة الإدارة لطلباتهم

علق أسرى الجهاد الإسلامي في سجن "عوفر" خطواتهم الاحتجاجية، التي أعلنوا عنها أمس الأول، احتجاجاً على اعتداء السجانين على زميلهم الأسير عدّال حسين موسى (27 عاماً)، وذلك أثناء جلسة المحاكمة في "عوفر" الأسبوع الماضي.

وأفاد أسرى الجهاد في رسالة أخرجوها للإعلام، أنهم تقدموا يوم الأحد الماضي بطلب لإدارة السجن من أجل تخفيف العقوبات التي فرضت على الأسير موسى، والتي تمثلت في عزله بالزنازين ليوم واحد، ومنعه من "الكانتينة" وزيارة الأهل لمدة شهر، إلا أن الإدارة تجاهلت طلبهم مما دعاهم لاتخاذ خطوات تصعيدية، تمثلت أولاها بإرجاع وجبة الفطور، وكان مقرراً أن يتلو ذلك إضراباً شاملاً بإرجاع الثلاث وجبات.

مؤكدين أنهم علقوا خطواتهم الاحتجاجية بعد استجابة إدارة سجن "عوفر" لطلباتهم، بوقف العقوبات التي فرضتها على الأسير موسى.

وكان الأسير موسى قد تعرض للضرب وأصيب برضوض في مناطق مختلفة من أنحاء جسمه، نتيجة اعتداء السجانين عليه أثناء جلسة المحاكمة في محكمة "عوفر" العسكرية، بذريعة حديثة مع والدته.

من الجدير بالذكر أن الأسير موسى، ولد في العام 1987م، من بلدة الخضر قضاء مدينة بيت لحم، وهو من أسرى حركة الجهاد الإسلامي.

انشر عبر