شريط الأخبار

انخفاض بأسعار النفط مع استمرار ارتفاع الإنتاج

06:37 - 19 حزيران / مايو 2015

حقل نفط
حقل نفط

فلسطين اليوم - وكالات

راجعت أسعار النفط، اليوم الثلاثاء، مع وجود طفرة في الأسواق وضعف في الطلب حجبا التأثير المحتمل للتوترات الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط.

في سوق لندن، تراجع سعر نفط وست تكساس الأميركي المرجعي تسليم حزيران/يونيو 43 سنتا إلى 59 دولارا للبرميل.

وتراجع نفط برنت بحر الشمال تسليم تموز/يوليو 63 سنتا إلى 65,64 دولارا للبرميل في تعاملات بعد الظهر في لندن.

ويقول محللو كومرسبنك "تفيد الأرقام الرسمية أن السعودية صدرت 8 ملايين برميل يوميا في آذار/مارس وهي الصادرات الأكبر حجما منذ تسع سنوات".

وقال برنارد أو المحلل الاستراتيجي لدى "أي جي ماركتس" في سنغافورة إن "الطفرة في الأسواق العالمية مع ضعف الطلب" يواصلان الضغط على الأسعار رغم القلق من التوتر بسبب الحروبات والنزاعات في الشرق الأوسط.

وأضاف أن سوق النفط بات "معتادا" على التوتر في المنطقة حيث سيطر تنظيم الدولة الإسلامية الأحد على مدينة الرمادي على بعد 110 كلم غرب بغداد.

ويشهد اليمن كذلك حربا يخشى المحللون أن تتطور، حيث تقود السعودية حملة عسكرية ضد الحوثييين.

وليس اليمن بين الدول الرئيسية المنتجة للنفط لكنه يطل على باب المندب الذي يشكل المدخل الاستراتيجي للبحر الأحمر وتمر عبره 4,7 ملايين برميل من النفط يوميا على سفن تنتقل من أو إلى قناة السويس.

وقال محللو كومرسبنك إن "الأشهر الإثني عشر الماضية بينت أن المخاوف من تأثير الحرب في اليمن والعراق على ضخ النفط كان مبالغا بها (...) لقد ازداد ضخ النفط من المنطقة في الحقيقة".

وقالت الوكالة الدولية للطاقة، الأسبوع الماضي، إن إنتاج النفط من الدول الرئيسية في منظمة أوبك أي السعودية والكويت والإمارات قريب من أعلى مستويات الإنتاج لديها منذ 30 سنة.

وتراجعت أسعار النفط بأكثر من 60% بين حزيران/يونيو وكانون الثاني/يناير مع رفض أوبك خفض الإنتاج رغم الطفرة في السوق.

وتم تفسير موقف أوبك التي توفر 30% من النفط العالمي على رغبة الدول المنتجة في إخراج منتجي النفط الصخري الأميركيين من السوق، نظرا لارتفاع كلفة إنتاجه.

انشر عبر