شريط الأخبار

هنية يشيد بتركيا ومواقفها تجاه الفلسطينيين

09:09 - 17 حزيران / مايو 2015

هنية
هنية

فلسطين اليوم - وكالات

أشاد إسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، بتركيا رئيسا، وحكومة وشعبا، ومواقفها السياسية والإنسانية تجاه الشعب الفلسطيني. 

وقال مكتب هنية في مدينة غزة، في بيان صحفي له، مساء اليوم الأحد، إن تركيا كانت داعما سياسيا واقتصاديا وخيريا للفلسطينيين "سواء على التاريخ البعيد" و"الحاضر". 

ونقل البيان عن هنية قوله عقب لقائه رئيس الشؤون الدينية التركية "محمد غورماز" : " تركيا برئيسها ورئيس وزرائها خير معين، وخير سند، للفلسطينيين، ولا ننسى الدم التركي الذي سال في سفينة مرمرة من أجل رفع الحصار عن قطاع غزة". 

وأضاف  إن "الوفد التركي يصل فلسطين في ذكرى الإسراء والمعراج بشكل يؤكد أن هذه الأمة مهما انشغلت بهمومها تبقى فلسطين والقدس والأقصى قضيتها المركزية". 

وذكر البيان، أن غورماز نقل حرص الرئيس التركي رجب طيب اردوغان على فلسطين وتوحيد أهلها. 

ووصل رئيس الشؤون الدينية "محمد غورماز"، إلى قطاع غزة، صباح اليوم الأحد، على رأس وفد تركي مكون من 22 شخصا، وبصحبة السفير التركي في فلسطين، مصطفى أرنتش، في زيارة تستغرق يومين. 

وأعلن المسؤول التركي، خلال تفقده لمسجدي "عبد الله بن عمر"، و"علي بن أبي طالب"، اللذين دمرهما الجيش الإسرائيلي، خلال الحرب التي شنها في صيف العام الماضي، عن استعداد بلاده للمشاركة في إعادة إعمار المساجد المدمرة. 

وتفقد غورماز عدة مؤسسات في قطاع غزة، وشارك في حفل نُظم بمناسبة اليوم العالمي للتمريض في الجامعة الإسلامية. 

وقال في كلمة ألقاها في الحفل: " إن أهالي قطاع غزة المحاصرين إسرائيليا منذ العام 2007، "يعيشون بحرية لا ينعم بها آخرون، بفضل تغلبهم على الظروف الاقتصادية والإنسانية القاسية". 

ومن المقرر أن يتفقد المسؤول التركي، عددا من المشاريع التي تمولها تركيا في غزة. 

كما سيفتتح مركز "نجم الدين أربكان"، في بلدة جباليا شمال قطاع غزة، والذي سيقدم خدمات إغاثية وثقافية للسكان.

انشر عبر