شريط الأخبار

احتفال في الاقصى بذكرى الاسراء والمعراج

09:54 - 16 تشرين ثاني / مايو 2015

شوارع القدس
شوارع القدس

فلسطين اليوم - وكالات


اقامت دائرة الاوقاف الاسلامية، اليوم السبت، احتفالا مركزيا بمناسبة ذكرى الاسراء والمعراج في المسجد الاقصى المبارك بحضور عدد من العلماء والمصلين.

والقيت خلال الاحتفال العديد من الكلمات التي ركزت على الدروس المستفادة من رحلة الإسراء والمعراج في ترسيخ الإيمان، وأهم المشاهد من رحلة الإسراء والمعراج ومكانة الرسول عليه الصلاة والسلام ومنزلته وكذلك مكانة المسجد الأقصى في الإسلام ، وما يتعرض اليه من ممارسات واعتداءات من قبل المستوطنين.

ووجه الشيخ عبد العظيم سلهب رئيس مجلس الاوقاف الاسلامية التحية للحشود المؤمنة التي أمت الاقصى في هذه الذكرى، مؤكدا على اسلامية المسجد وحق المسلمين حدهم بكل ساحاته وقبابه واروقته ومصاطبه والاسوار وفي مقدمتها حائط البراق وليس لليهود حق فيه.

وحيا حراس المسجد الاقصى الذين يقومون بواجبهم في حراسة الاقصى، موجها الشكر لوزارة الاوقاف على دعم جهاز الحراسة في المسجد، مطالبا وزير الاوقاف الاردني باستكمال تعيين 90 موظفا وحارسا في الاقصى وفق ما تفضل به العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، وحيا المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى الذين يتصدون لقطعان المستوطنين بصدورهم.

وقال الدكتور مصطفى ابو صوي أستاذ الكرسي المكتمل لدراسة فكر الإمام الغزالي ومنهجه في المسجد الأقصى المبارك ان بقاء المسجد الاقصى تحت الاحتلال يرمز الى ضعف المسلمين داعيا الى توحيد صفوفهم لمواجهة الاخطار المحدقة بالاقصى.

واكد الشيخ عمر الكسواني مدير المسجد الاقصى ان بيت المقدس والمسجد الاقصى يجب ان يكون دار عبادة وامن وامان للمصلين بمساحته البالغة 144 دونما دون ان ينغص علينا الاحتلال مستنكرا اقتحامات المستوطنين للاقصى والتي تعكر صفو العبادة فيه .

من جانبه، القى الشيخ الدكتور محمد سليم خطيب المسجد الاقصى قصيدة شعرية تعبر عن حال الاقصى وحال المسلمين اليوم، وتخلل الاحتفال اناشيد دينية قدمتها فرقة الاناشيد الدينية.

ونظم نادي هلال القدس مسيرة كشفية جابت شوارع القدس وازقة البلدة القديمة وصولاً الى المسجد الاقصى ، احتفالاً بذكرى الاسراء و المعراج.

انشر عبر