شريط الأخبار

كشف جريمة الامس خلال ساعة

البطنيجي:كشف ملابسات جريمة الامس والحواجز الأمنية لتوجيه عدة رسائل

09:51 - 16 حزيران / مايو 2015

فلسطين اليوم - متابعة

قال الرائد أيمن البطنيجي المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية , اليوم السبت , ان الجريمة التي وقعت بالأمس في رفح والتي أدت الى قتل شقيق لشقيقيه وإصابة شقيقتهم ,جريمة مروعة وصادمة والشرطة الفلسطينية تمكنت من القبض على الجاني ومعرفة ملابسات الجريمة , بعد ساعة واحدة فقط من وقوع الجريمة.

وبين البطنيجي خلال تصريحات إذاعية , ان التحقيقات لازالت مستمرة  , رغم ان التحقيقات الاولية اشارت ان سبب الجريمة وجود خلافات عائلية .

وحول الحديث ان الجاني يمتلك بنية قوية  وقام بعدد من الطعنات والاعتداءات في السابق على الجيران وبعض المواطنين, فأوضح البطنيجي , اذا كان المتهم ذو سوابق خفيفة فلا داعي للبقاء في السجن , وان التعديات عند أي شخص لانتوقع من خلالها انه سيقوم بجرم كبير.

وطمأن المواطنين بغزة ان مثل هذة الجرائم فردية , ان مستوى الجريمة غير كبير مقارنةً مع عدد من الدول العربية والإسلامية ودول الجوار.

وبخصوص انتشار الحواجز الامنية في الشوارع العامة بغزة وبكثرة , فقال: ان تلك الحواجز, جاءت لتوجيه رسالتين , الأولى للاحتلال ان القطاع آمن رغم الحرب الشرسة التي يشنها, والرسالة الثانية لبعض محاولات الخارجين عن القانون , وخاصة بعد تكرار ظاهرة التفجيرات, ان القطاع آمن وارسال رسالة اطمئنان  للمواطنين , ان القطاع مستقر وآمن ولا يمكن لأعداء الوطن بث الفوضى في القطاع .

انشر عبر