شريط الأخبار

معاريف: أوروبا تدرس سحب الجنسية من المستوطنين في الضفة

11:29 - 15 تموز / مايو 2015

فلسطين اليوم

ذكر موقع صحيفة معاريف العبرية صباح اليوم، أن وزيرة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فردريكا موغريني، ستصل إلى "إسرائيل" ورام الله الأسبوع المقبل. وفي أول زيارتها ستتوجه لرام الله للقاء الرئيس محمود عباس ورئيس الحكومة رامي الحمد الله  ومن ثم ستتوجه لإسرائيل للقاء رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وبعد زيارة مورغيني سيصل وزير الخارجية النرويجي برندا وبعده وزير الخارجية الألماني فرانك شتنماير.

ووفقا لمعاريف فان الاتحاد الأوروبي سيدرس مجددا تعهد نتنياهو التوصل لاتفاق مع الفلسطينيين لإقامة دولة فلسطينية.

وتأتي تلك الدراسة بعد أن تجاهل نتنياهو في خطابه ذكر الخطوط العريضة لحكومته وإقامة دولة فلسطينية.

وأوضح الموقع أن الإتحاد الأوروبي سيتخذ الشهر المقبل قرارات حاسمة حول الصراع "الإسرائيلي" الفلسطيني.

ووفقا لمعلومات وصلت لإسرائيل فان الاتحاد الأوروبي سيفرض عقوبات  اقتصادية ودبلوماسية ضد "إسرائيل" إن لم يتم تقدم في العملية السياسية مع الفلسطينيين. واحد العقوبات هي سحب الجنسية  الأوروبية من المستوطنين سكان الضفة الغربية.

انشر عبر