شريط الأخبار

الاحتلال يهدد باستخدام القوة لإجبار الشيخ خضر عدنان للمثول أمام المحاكم

02:13 - 13 حزيران / مايو 2015

فلسطين اليوم - غزة

أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى اليوم الأربعاء؛ أن إدارة مصلحة السجون الصهيونية هددت الشيخ المجاهد خضر عدنان المضرب عن الطعام لليوم التاسع على التوالي؛ بأن تقوم بنقله للمحكمة العسكرية باستخدام القوة إذا استمر بمقاطعة محاكم الاحتلال العسكرية.

وأفادت "مهجة القدس" أن الأسير عدنان قرر مقاطعة محاكم الاحتلال؛ كخطوة جديدة في إطار معركته المفتوحة مع الاحتلال؛ وكانت قد عقدت جلسة بمقاطعة الشيخ خلال الأسبوع الجاري؛ ونتيجة لقرار الشيخ بالمقاطعة؛ ورفض تمثيله من قبل أي من المحامين سواء التابعين لهيئة الأسرى أو للمؤسسات الحقوقية.

وأضافت المؤسسة أنه رغم تهديد إدارة مصلحة السجون الصهيونية باستخدام القوة لإجبار الشيخ للمثول للمحاكم العسكرية؛ إلا أن الشيخ القابع في زنازين العزل الانفرادي مازال مصرا على قرار مقاطعته للمحاكم؛ كخطوة احتجاجية جديدة ضد سياسة الاعتقال الإداري التعسفي؛ معتبراً أن مثول الأسير في المحاكم العسكرية لا يعني كثيرا للمحكمة التي تنصاع بشكل مباشر لقرارات جهاز المخابرات؛ وإجراءاتها شكلية لإضفاء صبغة قانونية على قرار الاعتقال الإداري؛ دون أدنى حق للأسير في معرفة التهمة الموجهة إليه.

جدير بالذكر أن الأسير خضر عدنان من بلدة عرابة قضاء جنين ولد بتاريخ 24/03/1978؛ وهو متزوج وأب لخمسة أطفال؛ واعتقلته قوات الاحتلال بتاريخ 08/07/2014م؛ وحولته للاعتقال الإداري؛ ويعد هذا اعتقاله العاشر؛ ويعتبر عدنان أول من بدأ معركة الأمعاء الخاوية ضد سياسة الاعتقال الإداري أفضت إلى الإفراج عنه في 17 نيسان عام 2012م؛ وقد خاض اضرابا تحذيريا عن الطعام لمدة أسبوع عند تجديد اعتقاله الإداري للمرة الثانية في يناير الماضي؛ وأعلن صراحة أنه سيدخل إضرابا مفتوحا عن الطعام في حال تم تجديد اعتقاله للمرة الثالثة؛ وهذا ما تم فعلاً بتاريخ 05/05/2015؛ إذ أعلن إضرابه المفتوح عن الطعام ضد سياسة الاعتقال الإداري التعسفي.

انشر عبر