شريط الأخبار

"بري" يقدم مبادرة من 3 نقاط لدفع عجلة المصالحة الفلسطينية

12:17 - 10 تموز / مايو 2015

بري
بري

فلسطين اليوم - وكالات

كشف علي بركة، ممثل حركة حماس في لبنان، عن تقديم رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، "مبادرة" حلول جديدة للملفات الفلسطينية العالقة، والتي تعيق تنفيذ باقي بنود اتفاقات المصالحة الأخيرة، وأبرزها اتفاق الشاطئ الذي جرى توقيعه قبل عام تقريباً في مدينة غزة.

وأكد بركة، في تصريحات اعلامية، أن الحلول الثلاثة التي قدمها بري لوفدي حركتي فتح وحماس، خلال اللقاء الأخير الذي جمعهم في العاصمة اللبنانية، تتعلق بملفات "الموظفين، والحكومة والإطار القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية".

ورفض بركة الحديث عن طبيعة "الحلول" التي قدمها بري، واكتفى بالقول:" الحلول لن نكشف عنها، ولكنها إيجابية وهامة، وستساهم بشكل كبير في إزالة العقبات الداخلية التي تعترض طريق الوحدة الوطنية الداخلية".

وذكر أن الحلول التي قُدمت لاقت استحساناً وموافقة مبدئية من قبل حركتي فتح وحماس، إلا أن الحركتين قررتا نقل "الحلول الثلاثة" إلى قيادة الحركتين لإجراء المشاورات الداخلية حول الموضوع، تمهيداً لعملية الإعلان بشكل رسمي.

وأوضح بركة، أن اللقاءات الثلاثة التي جمعت بين القيادي في حركة "حماس"، موسى أبو مرزوق، وعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، عزام الأحمد، في بيروت، كانت إيجابية وهامة، وستكون لها نتائج على أرض الواقع خلال الفترة المقبلة.

وأشار بركة إلى أن الحركتين اتفقتا خلال اللقاءات الأخيرة في بيروت، على ضرورة تذليل كل عقبة تعترض طريق المصالحة الداخلية، على مبدأ تنفيذ وتطبيق بنود اتفاقات المصالحة الأخيرة التي جرى توقيعها بين الطرفين.

وتوقع أن تشهد الفترة المقبلة تحركات إيجابية بملف المصالحة الداخلية، خاصة بعد تدخل رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، في حل الخلافات القائمة بين حركتي "فتح وحماس"، وتقديم حلول للأزمات الرئيسة المتعلقة بالحكومة والموظفين والإطار القيادي لمنظمة التحرير.

والجدير ذكره أن اللقاء المشترك بين حماس وفتح وبري عُقد بعد اجتماعين منفصلين عقدهما الرئيس بري مع كل وفد على حدة، وضم عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والمشرف على الساحة في لبنان، عزام الأحمد، والسفير أشرف دبور، وأمين سر "فتح" ومنظمة التحرير الفلسطينية في لبنان، فتحي أبو العردات، في حين ترأس وفد "حماس" نائب رئيس المكتب السياسي، موسى أبو مرزوق، وضم ممثل الحركة في لبنان، علي بركة، ومسؤولين آخرين. وحضر اللقاء أيضاً عضو المكتب السياسي في حركة "أمل"، محمد جباوي.

وتمحور اللقاء، بحسب المكتب الإعلامي لنبيه بري، حول سبل تحقيق المصالحة وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية، وطرح جملة أفكار واقتراحات للدفع فى هذا الاتجاه.

انشر عبر