شريط الأخبار

"المحافظون" يسحقون "العمال" في الانتخابات البريطانية

09:58 - 08 تموز / مايو 2015

ديفيد كاميرون
ديفيد كاميرون

فلسطين اليوم - وكالات

قال رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، اليوم الجمعة، إنه يأمل في أن يشكل حكومة في الأيام المقبلة بعد أن استمتع حزبه بما وصفها "بليلة قوية للغاية" في أعقاب الانتخابات البرلمانية.

وقال كاميرون بعد احتفاظه بمقعده في أوكسفوردشير إن من السابق لأوانه الحديث عما ستكون عليه النتيجة النهائية للانتخابات.

وأضاف "هذه ليلة قوية للغاية لحزب المحافظين ..يظل هدفي ببساطة أن أحكم من أجل الجميع".

من جهته، قال زعيم حزب العمال البريطاني، اد ميليباند، اليوم الجمعة، إن حزبه عانى من ليلة 'محبطة للغاية' بعد أن أظهرت نتائج الانتخابات أنه سيخسر مقاعد، وسيأتي بفارق كبير وراء حزب المحافظين بزعامة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون.

وقال لأنصاره بعد أن احتفظ بمقعده البرلماني في دونكاستر بشمال إنجلترا 'كانت ليلة محبطة وصعبة للغاية لحزب العمال'.

وأضاف ميليباند الذي أقر فعليا بالهزيمة أنه يشعر 'بأسف عميق' لما حدث في أماكن أخرى في بريطانيا خاصة في أسكتلندا، حيث قال إن موجة من القومية طغت على حزب العمال.

وكان قد حصل الحزب القومي الاسكتلندي (أس أن بي) على غالبية المقاعد المخصصة لأسكتلندا في البرلمان البريطاني بفوزه ب58 من أصل 59 مقعدا في الانتخابات التي جرت، الخميس، كما أظهر استطلاع لآراء المقترعين لدى خروجهم من مراكز التصويت.

وبحسب الاستطلاع الذي أجرته شبكات التلفزيون البريطانية الرئيسية فإن القوميين أصبحوا القوة الثالثة في برلمان ويستمنستر خلف المحافظين، الذي يتزعمه ديفيد كاميرون، والذين تصدروا الانتخابات بحصولهم على 316 مقعدا، والعمال الذين حلوا في المرتبة الثانية مع 239 مقعدا.

أما الليبراليون الديموقراطيون فحصلوا على 10 مقاعد بينما حصل حزب الاستقلال البريطاني (يوكيب) المناهض للاتحاد الأوروبي على مقعدين.

ويتألف البرلمان البريطاني من 650 مقعدًا، أي أن حزب المحافظين لم يحصل على أغلبية تامة فيه وفق الاستطلاع، وعليه البدء بخوض مفاوضات ائتلافية مع الاحزاب الصغيرة ليتمكن من تشكيل حكومة يستطيع من خلالها حكم خامس أكبر اقتصاد في العالم.

انشر عبر