شريط الأخبار

النائب أبو راس: لجنة الدستور ترسيخ لتفرد عباس بالقرار

06:07 - 05 تموز / مايو 2015

ابو راس
ابو راس

فلسطين اليوم - وكالات

اعتبر النائب عن كتلة "التغيير والإصلاح" البرلمانية التابعة لحركة "حماس" مروان أبو راس اليوم الثلاثاء أن خطوة الرئيس محمود عباس لإعداد الدستور الفلسطيني دون توافق وطني هي ترسيخ لمنهجه في التفرد بالقرار الوطني، وخطوة "خيانية" بحق القضية الفلسطينية.

 

وقال أبو راس في بيان صحفي تلقت "فلسطين اليوم" نسخة منه إنه "ليس من صلاحية أي لجنة يشكلها عباس لإعداد وصياغة الدستور، وصلاحية تعديل الدستور من اختصاص المجلس التشريعي فقط أو أي لجنة يختارها المجلس".

 

وأضاف "أن الإجراءات الانفرادية التي يقوم بها عباس ترسيخ للانقسام وتعميقه وتسعى لفتنة داخلية جديدة، وهي إجراءات خارجة عن التوافق الوطني".

 

وشدد النائب أبو راس على رفض أي دستور أو ميثاق يعترف بالكيان الإسرائيلي، معتبراً بأن "أي فلسطيني يتنازل عن أي شبر من أرضنا هو خائن للقضية الفلسطينية وخارج عن المنظومة الوطنية".

 

وجدد التأكيد على أن الثوابت الفلسطينية وعلى رأسها حق المقاومة وعودة اللاجئين والقدس لا يمكن التنازل عنها، مؤكداً بأن عباس ليس لديه حق قانوني ليتكلم باسم الشعب الفلسطيني ولا يحق لأي جهة أو تنظيم أن يتنازل عن ذرة تراب من أرض فلسطين.

 

وعقدت لجنة الدستور التي شكلها عباس قبل ثلاثة أعوام برئاسة رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون اجتماعات لها على مدار يومي السبت والأحد الماضيين في رام الله وسط انتقادات على عدم التوافق الوطني على ذلك. 

انشر عبر