شريط الأخبار

التواصل الجماهيري والإصلاح للجهاد شرق غزة ترعى صلحاً عشائرياً

10:42 - 04 تشرين أول / مايو 2015

التواصل صلح
التواصل صلح

فلسطين اليوم - غزة

رعت لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح التابعة لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إقليم شرق غزة صلحا عشائريا بين عائلتي نصر الله والغولة إثر شجار عائلي، وذلك في إطار عملها الدءوب لإصلاح ذات البين ونشر المحبة بين أبناء الشعب الفلسطيني, ونبذ الخلافات الداخلية.

وتقدم وفد اللجنة كل من الشيخ أبو طارق دردس والشيخ حسني الشامي والشيخ ابو حسن جرادة.

القى كلمة لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح الشيخ أبو طارق دردس شكر فيها لعائلتين على حسن الاستقبال والصفح والكرم العربي الأصيل وأثنى على العائلتين لما تحلو به من روح الإسلام العظيم والتخلق بأخلاقه والعفو السريع وشكر المخاتير والوجهاء وكل من تدخل في الإصلاح وتتويج الجهود بالمصالحة.

من جهته ألقى أبو أيمن نصرالله كلمة العائلة تحدث فيها عن دور لجنة الإصلاح الكبير في إصلاح ذات البين والوقوف مع أبناء شعبنا الفلسطيني , وثمن موقفهم الكبير على الساحة في قطاع غزة من التواصل مع أبناء شعبنا ونسج علاقات متميزة مع الجميع.

بدوره ثمن أبو نضال الغولة في كلمة عائلته الدور الكبير للجنة التواصل الجماهيري والإصلاح في سرعة إتمام الصلح ما بين العائلتين.

من جهته, أعرب الشيخ أبو إياد الشامي عن شكره للعائلتين على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة وسرعة الاستجابة لجهود لجنة الإصلاح وإتمام هذا الصلح.

انشر عبر