شريط الأخبار

تجدد أزمة غاز الطهي في مصر

08:35 - 04 تشرين ثاني / مايو 2015

ازمة غاز الطهي بمصر
ازمة غاز الطهي بمصر

فلسطين اليوم - وكالات


في الوقت الذي تجددت فيه أزمة غاز الطهي في مصر، قالت نقابة البقالين التموينيين، إن أزمة نقص الزيت التمويني ما زالت مستمرة للشهر الثالث، ولم توفر الحكومة سوى 50% فقط من احتياجات محلات البقالة.

وقال محمد عبد المنعم نائب شعبة المواد البترولية بالاتحاد العام للغرف التجارية، إن أزمة البوتاجاز (غاز الطهي) ظهرت مجددا في المحافظات باستثناء القاهرة والإسكندرية، نتيجة لتخفيض كميات الضخ بنسبة 25%.

وأضاف، أن وزارة البترول خفضت كميات ضخ البوتاجاز الشهر الماضي، رغم استمرار برودة الطقس؛ مما تسبب في حدوث نقص في المعروض، خاصة في محافظات الصعيد والوجه البحري.

وأشار إلى أن القاهرة لا تشهد أزمة حالياً نتيجة ثبات الكميات بها، موضحا أن المسؤولين يهتمون بالعاصمة خوفا من الإعلام، بينما يهملون محافظات الصعيد والدلتا لعدم وجود وزراء ومسؤولين بها.

وحسب نائب شعبة المواد البترولية فإن وزارة البترول خفضت الكميات المطروحة بالسوق من 1.2 مليون أسطوانة إلى أقل من مليون؛ اعتمادا على دخول الصيف الذي يقل فيه الاستهلاك بنسبة تزيد على 30% مقارنة بالشتاء.

ولفت النظر إلى أنه حتى الآن لم يتم أخذ رأي أصحاب المستودعات في منظومة البوتاجاز الجديدة التي تنوي الحكومة تطبيقها، والتي سيتم تخصيص نحو 32 كجم للمواطن سنويا.

وقال مستشار وزير التموين لقطاع التجارة الداخلية هشام كامل، إن فصل الشتاء لم ينته بعد، وكان من المفترض أن تستمر وزارة البترول في ضخ نفس الكميات من البوتاجاز حتى منتصف الشهر على الأقل لتفادي حدوث أزمات.

ولفت النظر إلى أن هناك بوادر أزمة في السولار رغم عدم دخول موسم حصاد القمح، الذي يبلغ ذروته في بداية يونيو/حزيران.

وحول مسؤولية وزارته عن الأزمة قال إن دور وزارة التموين يقتصر على الرقابة فقط على المواد البترولية، وإن نقص الكميات مسؤولية وزارة البترول.

انشر عبر