شريط الأخبار

الأونروا: ما وصلنا هو 18% فقط من اموال بناء منازل غزة

09:21 - 03 تشرين أول / مايو 2015

منازل مدمرة
منازل مدمرة

فلسطين اليوم - رام الله- وكالات

قال الناطق الرسمي باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، سامي مشعشع، اليوم الأحد إن الوكالة حصلت على 135 مليون دولار من إجمالي 720 مليون دولار، تمثل تكلفة إعادة إعمار وإصلاح المنازل التي تضررت في قطاع غزة، خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على القطاع.

وأضاف مشعشع، في تصريحات لوكالة الأناضول، في مدينة رام الله أن الوكالة طلبت نهاية العام الماضي مبلغ 720 مليون دولار، لتوفير الاحتياجات السكنية لأهالي قطاع غزة، ولم يصل منها إلا 135 مليون دولار، أي ما يمثل 18 % من إجمالي المبلغ، ليتبقى 585 مليون دولار.

وقالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، في منتصف ديسمبر / كانون الأول الماضي، إن المبلغ الذي تطلبه الوكالة يشمل أيضاً صرف إعانات الأسر التي تحتاج لاستئجار منازل.

وأوضح الناطق الرسمي باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، أن إجمالي عدد المنازل المدمرة في قطاع غزة بلغ 100 ألف منزل، بسبب العملية العسكرية الأخيرة، مشيرا إلي أنه لم نتمكن حتى اللحظة ( الآن) من إعادة إعمار ولو منزل واحد بعد 9 شهور من نهاية الحرب.

وأضاف مشعشع، أن الأموال التي تم الحصول عليها، والبالغة 135 مليون دولار تم إنفاقها على تلبية الاحتياجات الإنسانية الطارئة، والخدمات الأساسية، وإصلاح بعض المنازل، مشيرا إلى أن هناك ضرورة قصوى للحصول على أموال إضافية لتقديم المساعدات عند المستوى المطلوب.

وأوضح أن العزوف الدولي عن تقديم المنح المالية يعود إلى عدة أسباب، من بينها الإرهاق الذى أصاب المانحين بسبب الاستمرار في تقديم الدعم المالي للجهات الفلسطينية المختلفة، فضلا عن أن 8 سنوات من حصار غزة، أبعدت القطاع عن بؤرة الاهتمام الدولي.

وأضاف أن الأحداث السياسية والصراعات الجارية في الشرق الأوسط، ساهمت في تقليل حجم الدعم المالي للقطاع، وتوجيهه نحو مناطق صراع أخرى، كما أن حالة الانقسام الفلسطيني كان لها أيضاً تأثير على حجم الدعم، والأهم من ذلك استمرار الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة.

انشر عبر