شريط الأخبار

مسؤول تونسي: لا توجد أية إنذارات لاستهداف اليهود

08:25 - 03 تموز / مايو 2015

فلسطين اليوم - غزة

في أعقاب البيان التحذيري الذي أطلقته هيئة محاربة ما يسمى"الإرهاب" في مكتب نتنياهو للإسرائيليين لعدم السفر الي تونس  خشية من استهدافهم,  قال  مسؤول في وزارة الداخلية التونسية طلب عدم الإفصاح عن اسمه  " لا توجد أية إنذارات للمساس باليهود داخل تونس.

متحدث باسم رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو إن هناك مخططا لشن عمليات ضد أهداف إسرائيلية ويهودية في تونس، دون توفير مزيدا من الإيضاحات.

وأضاف اوفير جندلمان، المتحدث باسم رئيس الوزراء "الإسرائيلي"، في تغريدة على حسابه في "تويتر"، مساء امس السبت، "تحذر هيئة مكافحة الإرهاب من مخطط لشن عمليات إرهابية ضد أهداف "إسرائيلية" ويهودية في تونس وتوصي المواطنين الإسرائيليين بالامتناع عن السفر إليها".

وتتبع هيئة مكافحة ما يسمى الإرهاب "الإسرائيلية" لمكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي وتصدر تحذيرات بشأن المواقع التي قد تشهد هجمات ضد "إسرائيليين" ويهود في العالم.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من جانب السلطات التونسية حول ما قاله المتحدث الإسرائيلي.

وتتزامن التحذيرات الإسرائيلية مع توافد تستقبل جزيرة جربة، جنوب شرقي تونس منذ أمس، اليهود من حجيج كنيس الغريبة، وعلى مدى يومين يقوم اليهود بأداء طقوس حجهم في الكنيس الذي يعد ذلك الكنيس اليهودي الأكبر والأقدم في أفريقيا، ويزوره سنويا قرابة 2000 يهودي، حسب تقديرات غير رسمية.

وربطت هيئة مكافحة الإرهاب في البيان، الذي نشره مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي على موقعه الالكتروني، بين هذا التهديد وعيد "لاغ باعومر" (عيد الشعلة) الذي يحل بعد 33 يوما من عيد الفصح اليهودي.

وتقول وزارة الخارجية الإسرائيلية إنه "توقد في الليلة التي تسبق هذا العيد شعلات تقليدية إحياء لذكرى ثورة الشعب اليهودي في أرض إسرائيل ضد المحتلين الرومان في عام 132 ميلادي".

وتحتفل إسرائيل بهذا العيد يوم السابع من الشهر الجاري.

انشر عبر