شريط الأخبار

الرازم: استراتيجية المقاومة هي الطريق الأقصر لتحرير الأسرى

05:24 - 27 حزيران / أبريل 2015

المحرر الرازم
المحرر الرازم

فلسطين اليوم - متابعة خاصة

أكد عميد الأسرى المقدسيين الأسير المحرر فؤاد الرازم  أن المقاومة الفلسطينية هي الطريق الأمثل والأقصر لتحرير الأسرى من سجون الاحتلال الإسرائيلي, وأن الأسرى يراهنون على خيار المقاومة لفك أسرهم.

وقال الرازم في كلمة له بمهرجان الأسير الفلسطيني في الجامعة الإسلامية:"الأسرى ضحوا بحريتهم دفاعاً عن كرامة فلسطين والأمة, ويجب أن يكون كل يوم هو يوم للأسير الفلسطيني".

وأشار الرازم أن الأسيرة لينا الجربوني تدخل عامها الرابع عاشر في الأسر, ولقد تجاوزتها صفقة "وفاء الأحرار" من جهة, والمفاوضات بين السلطة والاحتلال من جهة أخرى.

يُذكر أن لينا أحمد صالح الجربوني إحدى الأسيرات الخمس اللواتي لم تشملهن صفقة التبادل الأولى والثانية، وتضم إلى جانبها أسيرتان من الأراضي المحتلة عام 48، وهن: "ورود ماهر قاسم"من مدينة الطيرة، والتي اعتقلتها قوة صهيونية بتاريخ 4/10/2006م، وتقضي حكماً بالسجن ست سنوات؛ و"خديجة أبو عياش" من قرية عيلوط، والتي اعتقلت في 3/1/2009، وحكم عليها بالسجن ثلاث سنوات.

ولفت أن أكثر من 6000 أسير و25 أسيرة لا زالوا في الأسر, من بينهم 24 أسير مريض بالسرطان ويحتاجون إلى العلاج الفوري.

ودعا الرازم جموع الشعب الفلسطيني إلى القيام بواجبهم تجاه قضية الأسرى, وأن يجعلوها قضية حية, وقضية الهم الفلسطيني.

وفي ختام كلمته وجه الرازم رسالة إلى الشباب الفلسطيني أن لا يدخل اليأس إلى قلب أي شاب, وأن النهضة يجب أن تدب في نفوس الشباب من أجل العمل على تحرير الأسرى والمسرى والأرض والإنسان.

وكانت عمادة شئون الطلبة بالجامعة الإسلامية وبالتعاون مع مؤسسة دوحة الإبداع للثقافة والفنون نظمت احتفالا فنياً صباح اليوم الاثنين بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني.

وشارك في الاحتفال الفني عدد من الأسرى المحررين والفنانين, وتخلل الاحتفال قصائد شعبية للأسرى ومسرحية وعدد من الفعاليات الفنية الأخرى.

انشر عبر