شريط الأخبار

أسير محرر يعتصم أمام وزارة التربية والتعليم

04:22 - 27 تشرين أول / أبريل 2015

التقاط
التقاط

فلسطين اليوم - مراسلنا

أعلن الأسير المحرر من سجون الاحتلال الصهيوني عصمت منصور، من بلدة دير جرير القريبة من رام الله إنه بدأ باعتصام احتجاجي أمام وزارة التربية التعليم احتجاجا على عدم السماح له بإكماله دراسته ورفض عديل شهادته التي حصل عليها في السجن.

وقال منصور عبر رساله كتبها على صفحته على الفيس بووك ووجهها لوزير التربية و التعليم خولة الشخشير: هل كثير على الاسير ان يكمل تعلي ,ما دورك كوزيرة في تعديل القوانين وتوسيعها لاستيعاب هذه القصص من النجاح والابداع ودعمها بدل سد الابواب امامها ؟

وتابع منصور:" يؤسفني ان ابلغك ان وكيل وزارة التعليم العالي منعني من مقابلتك، وقرر انه لا مكان لي ولأمثالي من الاسرى المحررين في مؤسساتنا الاكاديمية، وكان رده الحرفي لي شخصيا: نحن ندعم الاسرى في الرواتب والدرجات الوظيفية ولا نفتح المجال امامهم كي يتعلمو.".

وقال منصور أيضا:" لذلك فإنني -انا الذي تحديت ظروف الاسر والفت ثلاث كتب، وتعلمت عدة لغات في السجن، وصمدت 20 عاما، أجد نفسي مضطرا للبدء بنضال من نوع مختلف، ضد حرفيتكم وضيق قوانينكم التي لا تتسع لتجاربنا النضالية وخصوصية حالتنا".

وقال منصور في رسالته أنه لا يطلب الشفقة، بل يطالب بوضع آليات ومعايير موضوعية وعلمية تفسح له وباقي الأسرى امكانية حقيقية لمواصلة ما بدأوه داخل الاسر من مسيرة أكاديمية مشروعة لكل البشر.".

وقال في نهاية رسالته:" اعلن اني سأجدد موعد الاسبوع القادم للاعتصام امام وزارة التعليم العالي، وسأجمع تواقيع على عريضة اقدمها لسيادة الرئيس، لتتضمن العريضة محاضرين في الجامعات وشخصيات عامة، ومواطنين وطلاب، ولن اتوقف حتى تتشكل لجنة تقر نظام معدل، يتيح للأسير مواصلة تعليمه، واخذ سنوات سجنه وانجازاته الثقافية بالاعتبار".

انشر عبر