شريط الأخبار

أطباء دوليون ينتقدون صحيفة طبية تتعاطف مع الفلسطينيين

04:01 - 24 حزيران / أبريل 2015

The Lancet
The Lancet

فلسطين اليوم - وكالات

تعرضت صحيفة "The Lancet" الطبية ورئيس تحريرها ريتشارد هورتون لانتقادات شديدة من قبل مجموعة أطباء ادعوا انه تم استخدام الصحيفة بشكل "غير مسؤول لأغراض سياسية" وذلك بسبب نشرها مقالا انتقد وحشية جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال عدوانه على قطاع غزة.

وكانت صحيفة "The Lancet" نشرت في شهر تموز الماضي (خلال العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة) مقالات تضمنت روايات شهود عيان حول تأثير الحرب على المدنيين والطب في غزة، لكن خصومها اتهموها بالانحياز لأنها "لم تتناول دور حركة حماس في الحرب".

ووجهت الانتقادات للصحيفة من مجموعة دولية مؤلفة من 500 طبيب، وذلك بسبب تغطية الصحيفة للكارثة الإنسانية التي يعانيها الفلسطينيون كنتيجة لصراعهم مع "إسرائيل" كما قالت صحيفة "ذي اندبندنت" البريطانية اليوم الجمعة.

وأوضحت الصحيفة ان من بين هذه المجموعة 5 أطباء حصلوا على جائزة نوبل، حيث اتهموا صحيفة "The Lancet" بنشر "دعاية متطرفة تحرض على الكراهية، واتهموا صاحب الصحيفة بنشر مواد تحرض على العنف."

وهدد المنتقدون بمقاطعة الصحيفة في حال لم يقم مالكها بـ "فرض المعايير الأخلاقية المناسبة على المحررين" .

ووصف صحفيون بريطانيون هذا التهديد بأنه الأكبر لهذه الصحيفة الطبية المرموقة التي أسست قبل 192 عاما.

يذكر ان رئيس تحرير الصحيفة الحالي السيد هورتون بدأ عمله في منتصف التسعينيات، وأصبح شخصية مهمة في مجال الصحة العالمية. لكن رائه خلقت له أعداء خاصة بعد إعلانه عن تضامنه ودعمه للقضية الفلسطينية، حيث أقام عدة شراكات مع أكاديميين فلسطينيين في الضفة الغربية من اجل تحسين القضايا الصحية في المنطقة.

انشر عبر