شريط الأخبار

الثلاثية .. حلم يشعل الصراع بين النجوم والمدربين قبل قرعة دوري الابطال

10:54 - 24 تشرين أول / أبريل 2015

2013-04-23_BAYERN-BARCELONA_03-Optimized.v1366746892
2013-04-23_BAYERN-BARCELONA_03-Optimized.v1366746892

فلسطين اليوم - وكالات

تتجه أنظار عشاق كرة القدم الأوروبية بعد قليل ، صوب مدينة نيون السويسرية ، حيث تجرى مراسم قرعة الدور نصف النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا ، وهي الأغلى للأندية في القارة العجوز والعالم .
 
ومنذ حسم الرباعي برشلونة وبايرن ميونيخ وريال مدريد ويوفنتوس ، التأهل لهذا الدور وتجرى التكهنات والتخوفات والأمنيات بين الجماهير العاشقة لهذه الفرق ، فالبعض يتمناها كلاسيكو بين البارسا والريال ، والبعض الأخر يتخوف من هذه المواجهة ، ويتمناها في النهائي الذي تحسمه جزئيات صغيرة .
 
والجميع يتمنى مقابلة يوفنتوس في هذا الدور ، حيث يعتبره البعض الحلقة الأضعف في هذا الصراع ، ولكن يقف دفاع يوفنتوس القوي كحائط صد أمام هذه الأمنيات والطموحات .
بينما يبقى الصراع الألماني الإسباني متوقعا في هذا الدور ، مثلما حدث الموسمين الماضيين ، حيث عبر بايرن للنهائي على حساب برشلونة ، بينما تغلب الريال الموسم الماضي على بايرن ليفوز بالبطولة في نهاية المشوار ، بعد صراع مع أتلتيكو .
 
لكن ما يشعل الصراع حقا قبل قرعة الدور نصف النهائي ، هو وجود 3 فرق من الأربعة المتأهلة ، يحدوها الأمل في تحقيق الثلاثية التاريخية هذا الموسم ، وهم برشلونة وبايرن ميونيخ ويوفنتوس ، بينما يبقى الريال في منافسة ثنائية فقط .. وهذه الثلاثية قد تحسم حقا نتيجة الكرة الذهبية لنجوم هذه الفرق ومدربيها .
 
ميسي وإنريكي .. وأمنيات مشروعة
برشلونة الذي يتصدر الدوري الإسباني برصيد 78 نقطة بفارق نقطتين عن الميرينغي ، يطمع في تحقيق الثلاثية هذا الموسم بعدما تأهل لنهائي الكاس أمام أتلتيك بيلباو ، وتبقى القرعة والأسابيع القادمة الحاسمة عائقا أمام طموحه .
ويعلم إنريكي المدير الفني للفريق أن الفوز بالثلاثية التاريخية ، سيكتب أسطورة تدريبة أخرى في البلوغرانا ، وقد تطيح بإسم غوارديولا المحبب للجماهير .. ويدرك أيضا ميسي أن الفوز بالبطولات الثلاث ، تعني عودة الكرة الذهبية المفقودة له لا محال ، بعدما قدم مستويات جيدة هذا الموسم .
 
عودة ثلاثيات غوارديولا
العملاق البافاري أيضا أمام تحدي خاص مع مدربه غوارديولا ، فبعدما حسم لقب الدوري الالماني بشكل كبير يدرك أن أمامه عقبات من أجل الفوز بالثلاثية ، حيث سيواجه بوروسيا دورتموند الغريم الجريح في الدور قبل النهائي لكأس المانيا ، وأن عليه الأداء بشكل أقوى في الدور قبل النهائي من دوري الأبطال ، لتحقيق أماله وخاصة أن نهائي البطولة سيقام ببرلين الألمانية .
ويبحث غوارديولا المدير الفني عن إثبات أنه الأفضل في مجاله ، حيث سبق وأن حقق الثلاثية مع برشلونة ، ويريد التأكيد على قدرته تكرار الإنجاز مع فريق أخر رغم بعض الإنتقادات التي طالته مع البايرن .. بينما يسعى نجمي الفريق ريبيري ونوير لإثبات خطأ الإختيار في الموسمين الماضيين لأفضل لاعب في العالم ، بعد منافستهما الشرسة لميسي ورونالدو .
 
حلم أليغري وبوجبا
ولن يقف فريق السيدة العجوز موقف المتفرج أمام طموحات الجميع ، فهو يطمع مثلهما في تحقيق الثلاثية التي إقتربت كثيرا ، فقد حسم أيضا بشكل كبير بطولة الدوري الإيطالي ، وتأهل لنهائي الكأس أمام لاتسيو ، ويبقى مشواره في دوري الأبطال الأصعب لتحقيق أطماعه المشروعة .
ويحلم أليغري بأن يدخل بوابة الثلاثية التي ستمنع مقارنته بكونتي ، وستزيد من أسهمه التدريبية بشكل كبير ، وتجعله البطل الأول في يوفنتوس .. أيضا نجم اليوفي الأول بول بوغبا يطمح في دخول معترك الكبار ، ويعلم أن الفوز بالثلاثية قد تدخله مثلث الكبار كضلع ثالث مع كريستيانو وميسي في منافسات الكرة الذهبية ، وستعلي من ثمنه الموسم القادم ، حيث يتصارع على ضمه عمالقة اوروبا .
 
أنشيلوتي ورونالدو .. والأمل الأخير
يبقى ريال مدريد حامل اللقب هو الفريق الوحيد بين الأربعة المتأهلين الذي فقد المنافسة على الثلاثية ، حيث ودع كأس إسبانيا مبكرا بينما يقبع في المركز الثاني في الدوري الإسباني بفارق نقطتين عن المتصدر برشلونة ، وهو ما يجعل طموحه أكبر للحفاظ على لقبه الأوروبي لينقذ موسمه إذا خسر في رهان الدوري ، ولكن تبقى حظوظه كبيرة في الفوز بالثنائية .
ويدرك الإيطالي كارلو أنشيلوتي أن لقب دوري الأبطال قد تجعله بطلا ، بعدما أصبحت مقصلة الإطاحة به قريبة من رقبته .. وفي المقابل فإن كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم يدرك صعوبة الحفاظ على لقبه في حال عدم الفوز بدوري الأبطال على الاقل ، مثلما حدث الموسم الماضي حينما حصد الكرة الذهبية .

انشر عبر