شريط الأخبار

دائرة القدس تحذر من خطورة الدعوات العنصرية لاقتحام الأقصى

08:27 - 21 كانون أول / أبريل 2015

فلسطين اليوم


حذرت دائرة شؤون القدس في منظمة التحرير الفلسطينية من خطورة دعوات  أحزاب ومنظمات وشخصيات يهودية متعددة، أنصارها إلى أوسع مشاركة في اقتحامات متتابعة ومتتالية للمسجد الأقصى المبارك يوم غد الأربعاء، وبعد غد الخميس، تحت عنوان 'جبل الهيكل بأيدينا'، إحياء لذكرى قتلى الاحتلال واحتلال القدس حسب التقويم العبري.

وقالت الدائرة في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، إن هذه الدعوات تأتي في سياق الحملة المسعورة التي تقودها حكومة الاحتلال الإسرائيلي في تهويد المدينة المقدسة بشكل مدورس ومخطط له من خلال ما جاء في الإعلانات التي نشرتها العديد من المواقع الإعلامية التابعة لهذه الجماعات والمنظمات، والتي تفيد بأن المجموعة المسماة منظمة 'طلاب لأجل الهيكل' ستنفذ يوم غد الأربعاء اقتحاما واسعا للأقصى المبارك، ووقفة حداد داخله، وتأدية صلوات تلمودية ودعوات خاصة بجنود الاحتلال داخل الأقصى.

ووصفت الدائرة في بيانها، هذه الدعوات بالتحريضية العدوانية التي تحث المنظمات الإرهابية والمستوطنين المتطرفين لتدنيس المسجد الأقصى المبارك وساحاته يوميا والعبث فيه والاعتداء على المصلين وطلبة مصاطب العلم بحماية شرطة الاحتلال الاسرائيلي التي تتستر دائما على جرائمهم بحق والى القبلتين. وتحمل دائرة شؤون القدس حكومة الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية مخاطر ما تنشره هذه المنظمات اليهودية الاستيطانية عبر مواقعها الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي، من دعوات عنصرية خطيرة تدعو إلى المزيد من الاقتحامات اليومية لساحات المسجد الأقصى المبارك بهدف فرض السيادة اليهودية عليه ،كما جاء في نص الدعوة.

وأضاف البيان بحسب وكالة الأنباء الرسمية: إن دائرة شؤون القدس في منظمة التحرير الفلسطينية تؤكد رفض هذه السياسات والإجراءات والمخططات الإجرامية الإسرائيلية بحق المدينة المقدسة وتؤكد شرعية مقاومتها بكل الوسائل، كما تؤكد أن المجتمع الدولي واللجنة الرباعية والهيئات والمنظمات الدولية مدعوة للضغط على حكومة الاحتلال الإسرائيلي لوقف جرائمها وإجراءاتها العدوانية التي تنفذها بشكل مخطط له على الأرض، مضيفة، إن دعوات هذه المنظمات اليهودية الإسرائيلية المتطرفة، لن تثني الشعب الفلسطيني عن دفاعه عن المسجد الأقصى المبارك.

انشر عبر