شريط الأخبار

سلطات الاحتلال تضيف حكماً جديداً للأسير صابر ذياب للمرة الرابعة

10:54 - 21 تموز / أبريل 2015

فلسطين اليوم - رام الله

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن سلطات الاحتلال قررت إضافة 15 شهراً إضافية لحكم الأسير صابر مصطفى يوسف أبو ذياب (33 عاماً)، من مدينة قلقيلية، وذلك للمرة الرابعة على التوالي؛ بحجة المشاركة في التخطيط لأعمال مقاومة من داخل السجن، حيث يقبع حاليا في سجن مجدو المركزي.

وقالت الناطقة الإعلامية للمركز أمينة طويل، إن قوات الاحتلال تمكنت من اعتقال الأسير ذياب بتاريخ 20/5/2004 ، بعد 7 محاولات فاشلة سبقت عملية الاعتقال، وقد صدر بحقه حكم بالسجن 10 سنوات؛ بتهمة الانتماء لحركة حماس والمشاركة في عمليات مقاومة ضد أهداف تابعة للاحتلال.

وأضافت الطويل أن سلطات الاحتلال أعادت الأسير ذياب للتحقيق بعد 4 سنوات على اعتقاله، وأضافت لحكمه السابق 7 أشهر إضافة إلى ألفي شيقل، كما تكرر الأمر عام 2013 ليُضاف له 4 سنوات جديدة وغرامة مالية مقدارها 8 آلاف شيقل، وبذلك يكون حكمه 15 سنة و10 آلاف شيقل غرامة مالية، ومن ثم جرى عزله عاماً كاملاً؛ بحجة خطورته على أمن الاحتلال.

وأشارت الطويل أنه قبل أسبوعين تفاجأ الأسير ذياب بإضافة 15 شهراً جديدة لحكمه بذات الذرائع والتهم السابقة، حيث جرت عمليات تنقل تعسفية بحقه منذ عدة أشهر، فلا يكاد يمكث في أية سجن أكثر من شهرين ليتم نقله مجدداً لسجن آخر، الأمر الذي حرمه من إكمال دراسته الجامعية عن طريق الانتساب، وحرمانه من زيارة ذوويه بشكل متواصل، وكذلك عدم استقرار حياته الاعتقالية.

انشر عبر