شريط الأخبار

إثيوبيا تؤكد إعدام ثلاثين من مواطنيها في ليبيا

09:59 - 20 كانون أول / أبريل 2015

اعدام
اعدام

فلسطين اليوم - وكالات


قالت إثيوبيا اليوم الاثنين إن المسيحيين الثلاثين الذين قتلوا بالرصاص وذبحا في ليبيا من مواطنيها، وذلك عقب يوم على بث مؤسسة الفرقان التابعة لــتنظيم داعش إصدارا مرئيا تضمن عمليات إعدام بإطلاق الرصاص على عدد من المسيحيين الإثيوبيين على شاطئ البحر المتوسط وكذلك في الصحراء الليبية.

وقالت الحكومة الإثيوبية في بيان إنها "تشعر بحزن بالغ جراء هذا العمل الوحشي الذي ارتكب ضد مواطنينا الأبرياء"، وتابعت أن المسؤولين يعملون على تحديد هوية الضحايا، وفقا لما نقلته وكالة رويترز.

وكان تسجيل الفيديو قد عرض لقطات مجمعة للأشخاص الذين أعدمهم وأسماهم "رعايا الصليب من أتباع الكنيسة الإثيوبية المحاربة" في "ولاية فزان" (وسط ليبيا) تظهر أنهم قتلوا رميا بالرصاص، وآخرين قال إنهم منتمون للكنيسة ذاتها في "ولاية برقة" (شمالي شرقي ليبيا) وقد قتلوا ذبحا على شاطئ البحر.

انشر عبر