شريط الأخبار

مقتل ضابط ومجند وإصابة ستة بتفجير مدرعة في رفح المصرية‏

08:24 - 20 تموز / أبريل 2015

الجيش المصري
الجيش المصري

فلسطين اليوم - وكالات

ارتفع عدد قتلى تفجير عبوة ناسفة بمدرعة بمنطقة رفح بمحافظة شمال سيناء، شمال شرقي مصر، إلى 3 بينهم ضابط.

ونقلت وكالة الأنباء المصرية الرسمية عن مصادر طبية قولها:  "استشهد 3 من قوات الأمن (بينهم ضابط برتبة نقيب) وأصيب جندى فى انفجار مدرعة أثناء سيرها فى منطقة رفح، فجر اليوم الإثنين، وأنه تم نقل جثث الشهداء والمصاب إلى المستشفى".

وأوضحت الوكالة أن العناصر الإرهابية زرعت العبوة الناسفة فى طريق القوات، حيث انفجرت فى إحدى المدرعات وأدت إلى وقوع الضحايا.

وفي وقت سابق اليوم، قال مصدر أمنى بمحافظة شمال سيناء إن ضابطًا بالجيش ومجندًا قتلا وأصيب 6 آخرون إثر التفجير.

وأضاف المصدر، مفضلا عدم كشف هويته، أن الضابط برتبة نقيب، وأن مجهولين زرعوا العبوة وفجروها فى ساعة مبكرة من فجر اليوم الإثنين على طريق المدرعة أثناء سيرها.

وأوضح أنه تم نقل الجميع لمستشفى العريش العسكرى، وجارٍ تمشيط المنطقة بحثًا عن منفذى العملية.

الهجوم تبنته جماعة "ولاية سيناء"، التي أعلنت في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي مبايعتها لتنظيم "داعش"، حيث قالت على حساب منسوب لها على موقع التدوينات القصيرة "تويتر" إنه تم "تفجير مدرعة قرب ميدان صلاح الدين برفح، مما أدى إلى هلاك جميع من فيها ومن بينهم ضابط".

ولم يتسن الحصول على تعقيب من السلطات الرسمية حتى الساعة 5: 00 تغ.

وفي 12 أبريل/نيسان الجاري، شهدت سيناء سقوط 13 قتيلا وعشرات الجرحى، في 3 هجمات على مقار ونقاط تفتيش أمنية بشمال سيناء، تبنتها أيضا جماعة "ولاية سيناء".

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن لهجمات مكثفة خلال الأشهر الأخيرة في عدة محافظات مصرية، ولاسيما شبه جزيرة سيناء، ومحافظة السويس القريبة منها، ما أسفر عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة.

ومنذ سبتمبر/ أيلول 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، لتعقب ما تصفها بالعناصر "الإرهابية" و"التكفيرية" و"الإجرامية" في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء، والتي تتهمها السلطات المصرية بالوقوف وراء استهداف عناصر في الجيش والشرطة ومقار أمنية

انشر عبر