شريط الأخبار

الحمد الله : مشكلة احتجاز أموال الضرائب في طريقها للحل وملتزمون بدفع المستحقات

11:22 - 17 تموز / أبريل 2015

رامي الحمدلله
رامي الحمدلله

فلسطين اليوم - وكالات

اكد رئيس الوزراء رامي الحمد الله، مساء اليوم الجمعة، انه تم الاتفاق مع الجانب الاسرائيلي على مراجعة جميع الديون المستحقة على الشركات والبلديات الفلسطينية، وذلك تمهيدا لانهاء ازمة احتجاز اموال الضرائب الفلسطينية، مشيرا الى ان عملية المراجعة سوف تتم بشكل مشترك وليس من جانب الطرف الاسرائيلي لوحده كما كانت تريد اسرائيل.

واوضح ان اللجنة الفلسطينية الاسرائيلية الاقتصادية المشتركة سوف تقوم بعملية المراجعة والاتفاق على كيفية معالجة وتسديد الديون المستحقة على الشركات والبلديات الفلسطينية، علما ان هذه الديون، خصوصا المتعلقة منها بفاتورة الكهرباء، لا علاقة للحكومة بها.

وقال الحمدالله في تصريحات صحافية، ان اسرائيل سوف تقوم بإعادة تحويل المستحقات عن الاشهر (12 - 1 - 2) من العام الماضي (2014)، اضافة الى إعادة مستحقات شهري كانون الاول وشباط من العام الجاري (2015).

كما ستقوم اسرائيل بتحويل اموال الضرائب الفلسطينية عن شهر 3 (اذار) الماضي دون أي اقتطاعات.

وتوقع الحمد الله ان تقوم السلطة بصرف راتب شهر نيسان الجاري كاملا ودون اية عراقيل.

واكد رئيس الوزراء ان الحكومة ستقوم بجدولة مستحقات الموظفين والقطاع الخاص بطريقة تضمن صرف ما تبقى من اموالهم في خزينة الدولة بأسرع وقت ممكن.

وكان الحمد الله اطلع الرئيس محمود عباس على هذه التطورات خلال اجتماع قصير عقد الليلة في مقر المقاطعة برام الله.

انشر عبر