شريط الأخبار

النائب زيدان: مئات الأسرى ينتظرون الموت

10:40 - 14 حزيران / أبريل 2015

اسرى
اسرى

فلسطين اليوم - وكالات

أكدّ النائب عبد الرحمن زيدان عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، أن هناك المئات من الأسرى يعانون من أمراض مزمنة قد تودي بحياتهم داخل سجون الاحتلال، وهم بحاجة إلى تحرك دولي وإسلامي عاجل لإنهاء معاناتهم.

جاء ذلك في أول تصريح صحفي للنائب زيدان من مدينة الخليل، عقب الإفراج عنه من سجون الاحتلال مساء الثلاثاء.

وقال زيدان إن هناك مجموعة من الأسرى مصابين بأمراض خطرة كالسرطان، ويعانون منذ سنوات وهم على شفا الموت، دونما أن يجدوا أي حراك يدعو لإثارة قضيتهم، مشيرًا إلى أن الاحتلال يطلق سراح من يشعر أنه اقترب من الموت كالشهيد جعفر عوض كي لا يتحمل مسئولية وفاته داخل السجون.

وحثّ النائب زيدان الأحزاب الفلسطينية على ضرورة التحرك الدائم لإثارة قضية الأسرى في جميع المحافل الدولية والإقليمية للضغط على الاحتلال بإطلاق سراحهم.

وفي سياق متصل، دعا النائب السلطة الفلسطينية إلى إعادة تفعيل المجلس التشريعي، معتبرًا تعطيله من أوجه الأزمة الفلسطينية العامة وأحد انعكاسات حالة الانقسام الجارية، بحسب تعبيره.

وأضاف: "لا يجوز لمؤسسة منتخبة كبيرة أن يبقى دورها معطل وذلك لا يخدم المصالحة"، مطالبًا القوى الفلسطينية بضرورة استعادة زمام المبادرة عبر جهد صادق ملتزم بأجندة وطنية واضحة، وفق تعبيره.

وقد اعتقل زيدان ضمن حملة الاعتقالات الشرسة التي شنتها قوات الاحتلال على الأسرى النواب المنتخبين في الضفة قبل عشرة أشهر، بزعم اختفاء 3 من جنودها قرب مدينة الخليل والعثور عليهم مقتولين، آنذاك، حيث أمضى زيدان 10 أشهر في الاعتقال الإداري.

انشر عبر