شريط الأخبار

ترجيحات لسفر معتمري قطاع غزة خلال شهري شعبان ورمضان

08:39 - 13 تموز / أبريل 2015

معتمر
معتمر

فلسطين اليوم - غزة-خاص

رجح عوض أبو مذكور رئيس شركات الحج والعمر في قطاع غزة أن يتم سفر معتمري قطاع غزة إلى المملكة السعودية لأداء مناسك العمرة خلال شهري شعبان ورمضان بسبب تحريك الملف من جديد.

وأوضح أبو مذكور في تصريح خاص لفلسطين اليوم الإخبارية، مساء الاثنين، أن وزير النقل والمواصلات الفلسطيني علام موسى تقدم بطلب إلى الجانب المصري قبل فترة وجيزة لضرورة فتح معبر رفح أمام حركة المسافرين لأداء مناسك العمرة.

وأشار إلى أن الأوضاع حتى اللحظة لا تُبشر بقرب فتح المعبر لسوء الأوضاع الأمنية في شبه جزيرة سيناء المصرية، لافتاً إلى وجود تحركات كبيرة لفتح المعبر لتسهيل سفر المعتمرين.

وقال أبو مذكور: "تم إغلاق التسجيل لأداء مناسك العمرة وبلغ عدد المسجلين حتى الآن نحو 10.300 مواطن ويتم بين الفينة والأخرى انسحاب المواطنين من التسجيل بالعمرة لعدم ملائمة التواريخ بما يناسبهم في حياتهم.

وأضاف أبو مذكور: "هناك مراجعات بشكل يومي من قبل المواطنين المسجلين في العمرة لهذا الموسم للاطمئنان على رحلتهم والتحركات الرسمية التي تمت والتي ما زالت تجري من قبل وزير الأوقاف وقاضي قضاة فلسطين د. محمود الهباش ومن قبل المسؤولين والوزراء الآخرين وعن الجديد في قضيتهم".

ولفت أبو مذكور إلى أنه لم يغادر حتى اللحظة أي معتمر من قطاع غزة إلى السعودية لأداء مناسك العمرة.

من جهته أكد مدير عام الخطوط الجوية الفلسطينية ياسين حوامدة، أن الخطوط الجوية تقدمت قبل فترة وجيزة إلى الجانب المصري بطلب لفتح معبر رفح البري، لافتاً إلى أن الفلسطينيون ما زالوا ينتظرون الرد المصري لفتح المعبر.

وقال حوامدة في تصريح خاص لفلسطين اليوم الإخبارية، مساء الاثنين: "هناك تجاوب كبير من الجانب المصري مرجحاً أن يتم السماح لمعتمري قطاع غزة للسفر لأداء مناسك العمرة خلال شهري شعبان ورمضان إلا أن الأوضاع الأمنية في سيناء هي العائق الكبير أمام سفر المعتمرين إذا حدثت انفجارات ووقع شهداء مصريين .. لا سمح الله.. يتم إغلاق المعبر وإذا لم خلت سيناء من الأحداث الأمنية فهناك تأكيدات بفتح المعبر وسفر جميع العالقين.

وأضاف "الخطوط الجوية الفلسطينية إلى جانب الرئيس ووزير الأوقاف وكافة المسؤولين تبذل كل جهدها ومحاولاتها لفتح معبر رفح من خلال التواصل مع الجانب المصري.

انشر عبر