شريط الأخبار

مهجة القدس: أسرى الجهاد ينعون الأسير المحرر جعفر عوض

02:59 - 11 تشرين أول / أبريل 2015

فلسطين اليوم - غزة

نعت الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الصهيوني؛ الأسير المحرر الشهيد/ جعفر إبراهيم عوض؛ والذي ارتقى إلى علياء المجد والخلود فجر أمس بعد صراع مع المرض الذي خلفته سياسة الإهمال الطبي المتعمد والقتل البطيء من قبل إدارة مصلحة السجون الصهيونية.

وفيما يلي نص البيان الذي وصل مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى نسخة عنها اليوم السبت.

بيان الهيئة القيادية لحركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال حول استشهاد الأسير المحرر جعفر عوض

بسم الله الرحمن الرحيم

" وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ "

صدق الله العظيم

 

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسولنا الأمين ولا عدوان إلا على الظالمين.

تنعي الهيئة القيادية العليا لحركة الجهـــــــاد الإســـــــــلامي في السجون الأسير المحــرر الشهيد // جعفر إبراهيم عوض الذي سجن ظلماً وقتل ظلماً على أيدي الجزارين في مسالخ سجن الرملة ومستشفى برزلاي، وبعد رحلة المرض تم الإفراج عنه لكي يتهرب السجان الظالم من مسؤولية قتله، ولكي تكتمل الجريمة قبضوا ثمن الجرعة المميتة (40) ألف شيكل.

وتؤكد الهيئة على تحميل إدارة السجون الصهيونية المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة، وتحذر الإدارة من الاستمرار بالمماطلة في علاج الأسرى المرضى: معتصم رداد، يسري المصري، إياس الرفاعي، إياد أبو ناصر وبقية الأسرى المرضى.

كما تتوجه الهيئة لجميع إخواننا في فصائل العمل الوطني والإسلامي وإلى جماهير أمتنا وشعبنا بضرورة التحرك الفوري للإفراج عن كافة الأسرى المرضى الذين ينتظرون الموت، وغير المرضى الذين يتربص بهم مرض قاتل والله المستعان.

"وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ"

الهيئة القيادية لحركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال

 

11/04/2015

 

انشر عبر