شريط الأخبار

الشيخ السعدي: لن نتخلى عن أمانة الدفاع عن أرضنا ومقدساتنا وأسرانا

11:01 - 11 تموز / أبريل 2015

بسام السعدي
بسام السعدي

فلسطين اليوم - رام الله

أكد الشيخ بسام السعدي القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم السبت، أن شعبنا لن يتخلى عن أمانة الجهاد والمقاومة، وسيواصل الخطى على درب الشهداء مهما بلغ حجم التضحيات، فالوطن غالٍ وتخليصه من الاحتلال واجبٌ وفريضة.

تصريحات الشيخ السعدي، جاءت تعقيبًا على الأحداث التي شهدتها محافظة الخليل، بدءًا بارتقاء الأسير المحرر المجاهد جعفر عوض، والمواجهات التي أعقبت استشهاده، وارتقى فيها رفيق دربه وابن عمه البطل زياد.

واحتسب الشيخ السعدي عند الله الشهيدين المجاهديْن جعفر وزياد عوض، ونؤكد أن خيارهما ماضٍ فينا حتى النصر والتحرير، داعياً أهلنا وأحبابنا في الضفة والقدس إلى التصدي لتغول جيش الاحتلال وعدوانه المتواصل على أرضنا ومقدساتنا، فالمواجهة والاشتباك خيارنا الوحيد للجم عدونا المسعور.

وأوضح الشيخ السعدي، أن ما حدث مع الشهيد جعفر عوض جريمة جديدة يتحمل مسؤوليتها الاحتلال، الذي يمعن في سياساته العدوانية ضد أبطالنا في معازل وسجون القهر والموت، محذراً من تدهور الأوضاع الصحية لعشرات الأسرى المرضى، الذين ذكر منهم على سبيل المثال لا الحصر: يسري المصري، معتصم رداد، مراد أبو معليق، منصور موقدة، ناهض الأقرع، فؤاد الشوبكي، جمال أبو شاويش ومعتز اعبيدو.

وجدد ثقته، أن ساعة الحرية آتية لا محالة، وعليه فإننا ندرك بأن مقاومتنا لا تعدو كونها سببًا لتعجيل ذلك الموعد، الذي يتوق له شعبنا وبذل في سبيله كل ما يملك.  

انشر عبر