شريط الأخبار

مورينيو يتساءل .. ماذا تستفيد البشرية من رونالدو وميسي؟

09:15 - 10 تشرين أول / أبريل 2015

323875466790
323875466790

فلسطين اليوم - وكالات

وجه جوزيه مورينيو انتقادات حادة لكل من سمح بوجود مواطنه «كريستيانو رونالدو» والهداف التاريخي للدوري الإسباني، الأرجنتيني ليونيل ميسي، ضمن قائمة أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم، مشددًا على منح شخصيات أخرى لها تأثير أقوى في حياة البشر والعلم عن لاعبي كرة القدم.

مورينيو سار على نفس نهج النجم الألماني «ماريو جوتسه» الذي قال عقب تسجيله لهدف فوز بلاده على الأرجنتين في نهائي كأس العالم 2014 أنه ليس أهم من الأطباء والممرضات، وهدفه في نهائي المونديال لا يعني شيئًا فلم ينقذ الأرواح ولم يشف مريضًا.

وبدأ مورينيو حديثه لصحيفة تلجراف البريطانية يوم الخميس بقوله «إذا أُعتبرت الكرة أساس الحياة بالنسبة للبعض، إذًا فنحن في مشكلة، المواطن البرتغالي يمكن أن يُغير كل شيء إلا الأم وفريقه المفضل، من الطبيعي تدخل اللعبة في أمور سياسية وثقافية واجتماعية، لكن لا أفهم لماذا يتواجد كريستيانو رونالدو في المركز ال30 ضمن أهم 100 شخصية مؤثرة في العالم؟ ولماذا ميسي في المركز الـ45؟ هذا عجيب فنحن لا ننقذ الأرواح».

الشغف بكرة القدم لم يمنع مورينيو من التساؤل عن تفضيل الناس للاعب كرة القدم على الطبيب مثلاً؟ وقال في نهاية حديثه «لا يوجد وجه للمقارنة بين دور اللاعب ودور العالم أو الطبيب».

انشر عبر