شريط الأخبار

الشيخ أبو ماريا: شهداء الخليل رسالة لأبناء شعبنا والنصر لن يتحقق بالمفاوضات

07:10 - 10 تشرين ثاني / أبريل 2015

الشيخ وحيد أبو ماريا قيادي في حركة الجهاد الإسلامي بالضفة المحتلة
الشيخ وحيد أبو ماريا قيادي في حركة الجهاد الإسلامي بالضفة المحتلة

فلسطين اليوم - الخليل


أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية الشيخ وحيد أبو ماريا، أن استشهاد شابين فلسطينيين على أيدي الاحتلال هي رسالة لكل الفلسطينيين بأن يتحدوا في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي لتحقيق ما وعدنا الله به (النصر).

وقال الشيخ أبو ماريا في تصريح خاص لفلسطين اليوم الإخبارية مساء الجمعة: "استشهاد جعفر وزياد عوض على أيدي الاحتلال الإسرائيلي هو دليل واضح على أن الاحتلال يمارس سياسة الرغبة الكاملة والحب الدفين في قتل الفلسطينيين أينما كانوا ولا ينظر إلى أي فصيل ينتمون".

وأوضح القيادي في الجهاد، أن الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي ليس وليد اللحظة ولا الأيام الماضي بل هو صراع منذ عقود لن ينتهي إلا بزوال الاحتلال الإسرائيلي عن أرض فلسطين.

وأضاف الشيخ أبو ماريا: "الاحتلال الإسرائيلي إلى زوال عن تراب فلسطين وذلك الأمل والحلم والإيمان بالنصر لن يتم إلا إذا توحدت القلوب بين أبناء شعبنا الفلسطيني فالاحتلال لا يفرق بين "الجهاد أو حماس أو فتح أو الشعبية أو أي فصيل أخر" فهو ينظر إلينا كفلسطينيين وعلينا أن نتوحد كي ننتصر.

وأشار إلى أن الحل الأمثل لمواجهة الاحتلال الإسرائيلي لا يكون عبر مفاوضات عبثية أو تسوية هنا وهناك ولن يتم عبر مشروع أسلوا الذي تراق أمامه الدماء الفلسطينية دون أن يفعل مؤيديه شيء لأبناء شعبنا الذي يستهدف في كل أماكن تواجده في (الخليل – القدس رام الله جنين) وفي غزة وفي سجون الاحتلال.

مشدداً على أن الحل الأمثل لمواجهة الاحتلال الإسرائيلي هو بحمل السلاح ومواجهة الاحتلال في أي مكان من تراب فلسطين حتى زواله.

وكانت حركة الجهاد الإسلامي نعت اليوم الجمعة الشهيد زياد عوض الذي استشهد أثناء تشيع جثمان ابن عمه الشهيد جعفر في مدينة الخليل بالضفة المحتلة.

ودعا مصدر قيادي في حركة الجهاد بالضفة المحتلة: " جماهير الشعب الفلسطيني في الضفة المحتلة للدفاع عن أنفسهم وأسرهم وأرضهم ومواجهة قوات الاحتلال الإسرائيلي بكل ما يملكون من قوة.

ووجه القيادي بالحركة التحية لكافة الأبطال من أبناء شعبنا الشباب الذين واجهوا قوات الاحتلال عقب جنازة تشييع الشهيد المجاهد جعفر عوض.

وكان الآلاف من المواطنين شيعوا جثمان الشهيد جعفر في مقبرة بيت أمر بالخليل ما دفع قوات الاحتلال للتمركز على مدخل البلدة بشكل مكثف جداً الأمر الذي أدى لاندلاع مواجهات عنيفة بين الاحتلال والمواطنين أدت لاستشهاد زياد عوض ابن عم الشهيد جعفر وإصابة العشرات بينها خطيرة.

انشر عبر