شريط الأخبار

المدلل:المعادلة تغيرت والمقاومة لها كلمة ومجزرة دير ياسين دليل العنصرية

11:47 - 09 تموز / أبريل 2015

المدلل
المدلل

فلسطين اليوم - غزة

قال احمد المدلل القيادي بحركة الجهاد الإسلامي اليوم الخميس , ان  الذكرة ال67 لمجزرة دير ياسين تأتي علينا , والاحتلال لازال يواصل المجازر ضد شعبنا , واكبر دليل مجزرة  ال51 التي ارتكبها الاحتلال ضد أبناء شعبنا في قطاع غزة أمام مرآى العالم اجمع ولكن بمعادلة مختلفة امتلكت أوراقها المقاومة الفلسطينية .

وقال القيادي المدلل " لفلسطين اليوم"ان المجازر التي يرتكبها الاحتلال منذ ستة عقود تؤكد ان الإرهاب العنصري قائم على القتل و كونه اعتقد ان الأرض التي سيطر عليها هي ارض بلا شعب ولكن وجدها ارض بشعب  , واستخدم الوحشية ليجتث الفلسطيني من أرضه ليحل مكانه ولكنه فشل.

واشار المدلل ان مذبحة دير ياسين لم تكن الأولى او الأخيرة التي تركب ضد شعبنا , لعجز الاحتلال في كل مرة من تحقيق أهدافه بقوة إرادة الفلسطيني وانتهاجه لمنهج المقاومة ضد المحتل.

واكد المدلل ان المقاومة الفلسطيني خلال هذة الأيام وبالرغم من المجاز التي يواصل الاحتلال في ارتكابها تمتلك المعادلة الحقيقية , والمقاومة قادرة  على ان تثأر لكل الضحايا الذين سقطوا جراء المجازر, وان المعركة مع المحتل قائمة مادام الاحتلال على ارضنا .

وطالب المدلل القوى الفلسطينية بتغيير حساباتها وتتوحد في وجه المحتل بعيداً عن الفئوية للتصدي لمجازر الاحتلال كون ان المقاومة هي الطريق الأوحد والوحيد للتصدي للاحتلال .

انشر عبر