شريط الأخبار

مشاورات تشكيل حكومة الاحتلال الجديدة لا تزال في طريق مسدود

08:31 - 09 تموز / أبريل 2015

نتانيهو
نتانيهو

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

رغم أن الليكود تابع المفاوضات الائتلافية لتشكيل حكومة الاحتلال الجديدة، خلال فترة "عيد الفصح" اليهودي، إلا أنه يتضح أن المفاوضات وصلت إلى طريق مسدود، ولا تزال المحادثات عالقة.

وقال مصدر في الليكود، وصف بأنه مطلع على المفاوضات، إن كل الخيارات قائمة على الطاولة، وأن رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، معني بحكومة مستقرة، وأنه في حال عدم تحقيق تقدم في المحادثات فإن كل الخيارات ستتم دراستها، بما في ذلك تشكيل حكومة وحدة.

وكان قد اجتمع ممثلون عن الليكود مع نظرائهم من "البيت اليهودي"، يوم أمس الأول، وبدأوا العمل على وثيقة تشتمل على 39 بندا تتضمن كل مطالب "البيت اليهودي"، والتي تقدر تكلفتها بمليارات الشواقل، كما تتضمن تغييرات في القانون تضعف الجهاز القضائي، وتمس بجمعيات حقوق الإنسان.

ونقل عن مصادر في "البيت اليهودي" قولها إن هناك حالة من الإحباط نتيجة التقدم البطيء في المحادثات. وفي المقابل تقول مصادر في الليكود إن الخلاف يتركز حول منصب رئيس "البيت اليهودي" نفتالي بينيت في الحكومة القادمة.

ويقترح الليكود على بينيت حقيبتي وزارة المعارف ووزارة الزراعة.

وعلى صلة، فإن المفاوضات مع حزب "كلنا"، برئاسة موشي كحلون، ليست في حال أفضل، حيث يصر كحلون على الحصول على ما يسميه "أدوات العمل" للقيام بدوره كوزير للمالية، وبضمن هذه الأدوات رئاسة اللجنة المالية التابعة للكنيست، والتي تعهد الليكود بمنحها لموشي جفني (يهدوت هتوراه)، وكذلك دائرة التخطيط التي لا ينوي وزير الداخلية المرتقب، أرييه درعي، التنازل عنها، إضافة إلى رئاسة "دائرة أراضي إسرائيل".

تجدر الإشارة إلى أنه من المقرر أن تتجدد المحادثات، اليوم الأربعاء، بين الليكود و"يسرائيل بيتينو"، بينما لا يزال يصر أفيغدور ليبرمان على حقيبة وزارة الحرب، بينما يعرض عليه الليكود وزارة الخارجية.

انشر عبر