شريط الأخبار

8 سنوات بدون مجلس طلبة

هل من الممكن إنشاء "مجلس طلبة" في الأقصى أم حلم ؟!

05:13 - 08 تموز / أبريل 2015

حملة هاشتاج جامعة الاقصى بحاجة الى مجلس طلبة
حملة هاشتاج جامعة الاقصى بحاجة الى مجلس طلبة

فلسطين اليوم

أطلق مجموعة من طلاب جامعة الأقصى (غزة) حملة طلابية عبر مواقع التواصل الاجتماعي للمطالبة بإنشاء مجلس طلبة للجامعة, وقد أطلق المشاركون في الحملة هاشتاج "جامعة الأقصى بحاجة لمجلس طلبة", ودوَّن المئات من الطلبة على فيس بوك وتويتر على هذا الهاشتاج.

وأشرف على هذه الحملة طلاب كلية الإعلام في الجامعة, ولاقى الهاشتاج رواجاً وتفاعلاً كبيراً من قبل الطلبة من جميع التخصصات والانتماءات السياسية, مؤكدين أن مجلس الطلبة هو "حق مكفول لهم".

واعتبر المشاركون في الحملة أن الجامعة لا تتعامل بإيجابية مع المشاكل التي تواجههم في الجامعة بدءاً من عملية تسجيل المساقات ومروراً بالمحاضرات وانتهاءً بالمشاكل التي تواجههم خلال الامتحانات, لذلك قرر الطلبة المطالبة بهذا المجلس ليكون صوتاً لهم أمام إدارة الجامعة.

وتعاني جامعة الاقصى منذ ثمانية أعوام من عدم  وجود مجلس طلبة يمثلهم أمام إدارة الجامعة

يذكر أن جامعة الأقصى تعاني منذ ثمانية أعوام من عدم وجود مجلس طلبة يمثلهم أمام إدارة الجامعة؛ لأسباب عدة؛ الأمر الذي أدى لزيادة عدد المشاكل التي تواجه الطلبة.

"فلسطين اليوم" التقت عدد من طلبة جامعة الأقصى, للحديث حول مطالبهم وحقهم بانتزاع مجلس طلبة، وقد أجمعوا على ضرورة إنشاء مجلس في أسرع وقت ممكن لحل جميع العقبات والمشاكل التي تعترضهم في حياتهم الجامعية.

الطالب محمود وهدان (21 عاماً), يوضح أن الطلبة في جامعة الأقصى يحتاجون لمجلس طلبة يدافع عن حقوقهم ويقف إلى جانبهم في مشاكل المادية والأكاديمية.

وقال: "المجلس يجب أن يكون لتحسين الخدمات الجامعية المقدمة لنا, وللتخفيف على الطلاب, وتقديم بعض المنح والإعفاءات التي تدعم الطالب في ظل هذا الوضع الصعب التي يعيشها أهالي قطاع غزة".

وطالب وهدان بضرورة إنشاء "مجلس طلبة للحصول على حقوقنا المهضومة, وسيكون المجلس حلقة وصل بيننا وبين إدارة الجامعة".

طلبة: نطالب بمجلس طلبة للحصول على حقوقنا المهضومة

الطالب أسامة رضوان (20 عاماً) لم يختلف عن سابقه وهدان والذي أكد على ضرورة إنشاء مجلس طلبة, لحل المشاكل التي تواجههم في الجامعة, ولتقديم خدمات تسهل حياة الطالب الجامعية, مشيراً إلى أن وجود مجلس طلبة للجامعة بإمكانه أن يساهم في حل القضايا التي يعاني منها الطلبة.

الطالبة مروة حسين (21 عاماً) هي الأخرى أشارت إلى "عدم وجود ترتيب ونظام في الجامعة بسبب عدم وجود ناظم للعلاقة بين الإدارة والطلبة وهو مجلس الطلبة الحلقة المفقودة" على حد قولها.

 وأكدت حسين على ضرورة إنشاء المجلس لحل تلك المشاكل؛ وخاصة التي تواجههم أثناء الامتحانات وتسجيل المساقات.

منسق الحملة الطالب أسامة أبو محسن؛ قال:"حملة المطالبة بالمجلس أطلقتها مجموعة شبابية لا تتبع لأي إطار طلابي ولا تنتمي لأي حزب سياسي, وتنادي فقط بإنشاء مجلس طلبة لجامعة الأقصى".

وأضاف لـ"فلسطين اليوم" أن الطلبة يريدون مجلس يخدم الجميع داخل الجامعة "ويساعدنا على تحقيق مطالبنا, وإيجاد حلول لمشاكلنا".

وحول سبب هذا التوقيت لهذه الحملة, أشار أبو محسن أن عودة الرئيس علي أبو زهري إلى الجامعة شجعتهم على المطالبة بهذا الأمر, خصوصاً أن أبو زهري لم يمانع أثناء فترة رئاسته للجامعة إنشاء مجلس طلبة.

حملة هاشتاج #جامعة_الأقصى_بحاجة_لمجلس_طلبة: ننتظر عودة رئيس الجامعة أبو زهري من رام الله للجلوس معه وطرح الموضوع بقوة

وأكد أبو محسن أنهم ينتظرون عودة أبو زهري من رام الله للجلوس معهم وطرح الموضوع, مشيراً انه قد وعدهم بإيجاد حل لهذا الأمر, "بعد أن علمنا أن قرار وقف إنشاء المجلس قرار سياسي بحت".

وتوقع أبو محسن الموافقة على إنشاء المجلس من إدارة الجامعة القادمة.

وأوضح أن الحملة لاقت رواجا وقبولاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي, وعلى أرض الواقع حيث تم جمع ما يقارب الـ 9000توقيع طالب وطالبة, داعيا جميع الطلاب إلى الاستمرار في دعم الحملة حتى يتم الوصول للهدف المنشود .

وختم أبو محسن حديثه قائلاً:"في حال لم تتم الاستجابة لمطالبنا سيكون لنا إجراءات أخرى".

نائب رئيس الكتلة الإسلامية في جامعة الأقصى عز الدين أبو الحسنى؛ قال:"موقف الكتلة وبالاتفاق مع جيمع الأطر الطلابية هو أنهم يوافقون على إنشاء مجلس طلبة, وهذا من حقهم".

ولفت أن الكتلة الإسلامية لم تشارك حتى الآن في هذه الحملة, بسبب التجاوزات التي حصلت من قبل الطلاب, وتهجمهم على شخصيات إدارية عدة في الجامعة.

وأكد أبو الحسنى أن الحملة الطلابية هي حملة إلكترونية إعلامية فقط, أكثر من كونها شيء عملي, وهناك تجاوز للحدود من الطلاب المشاركين في هذه الحملة, كاشفاً النقاب عن إجتماع جرى بين الكتلة الإسلامية وعميد شؤون الطلبة الدكتور منير أبو الجديان لمناقشة هذا الموضوع, وقد أجمعوا على أحقية الطلاب بإنشاء مجلس طلبة لهم, وأنهم ينتظرون قرار رئاسة الجامعة.

الكتلة الإسلامية: الأطر الطلابية تتابع هذا الموضوع, وتتفق فيما بينها على ضرورة إنشاء مجلس طلبة

وبين أن الأطر الطلابية تتابع هذا الموضوع, وتتفق فيما بينها على ضرورة إنشاء مجلس طلاب, وأنها ستسعى مع إدارة الجامعة لتحقيق هذا المطلب, بالشراكة مع جميع الأطر الطلابية.

وأوضح أبو الحسنى أن مطالبات إنشاء مجلس طلبة كثرت في الآونة الأخيرة خاصة في جامعتي الأقصى والقدس المفتوحة, وأن سكرتاريا الأطر الطلابية تبحث هذه المواضيع بجدية تامة.

وتعتبر الأطر الطلابية هي وسيلة التواصل بين الطلاب وإدارة الجامعة, حيث تعتبر إدارة الجامعة الأطر الطلابية ممثلاً عن الطلاب في ظل عدم وجود مجلس طلبة منتخب.

وقد حاولت "فلسطين اليوم" التواصل مع عمادة شؤون الطلبة لمناقشة موضوع المجلس, إلا أن عمادة شؤون الطلبة رفضت التعليق على هذا الموضوع, مكتفين بالقول:"ننتظر عودة الرئيس علي أبو زهري للحديث حول هذا الموضوع, ومن المقرر أن يكون في غزة خلال الأسبوع القادم, بسبب الأعياد الصهيونية الحالية واغلاق المعبر".

يذكر أن جامعة الأقصى هي جامعة حكومية فلسطينية, وتعتبر الجامعة الأكبر في غزة من ناحية عدد الطلاب والتي تضم في جنباتها 24472 طالب وطالبة من مختلف محافظات القطاع, بسبب انخفاض رسومها بالنسبة لبقية جامعات القطاع.

وتعاني الجامعة من وجود عدد من المشاكل المتعلقة بالتسجيل وتعارض المساقات وخاصة في فرعها بمدينة غزة, بسبب ضيق مساحتها مقارنة بعدد طلابها حسب إفادات العديد من طلاب الجامعة. 

رئيس جامعة الأقصى علي أبو زهري: فور عودتي سألتقي بالأطر الطلابية, وأدعم إجراء انتخابات في أسرع وقت ممكن لمجلس الطلبة

بدوره، قال رئيس جامعة الأقصى د.علي أبو زهري:"فور عودتي سألتقي بالأطر الطلابية, وأدعم إجراء انتخابات في أسرع وقت ممكن لمجلس الطلبة".

وأكد أبو زهري على ضرورة إنشاء مجلس طلبة للجامعة, لأنه من الصعب أصلاً أن تتواصل الجامعة مع أطر طلابية متعددة ومختلفة.

ولفت أنه سيكون في غزة خلال أيام, وسيتخذ القرارات المناسبة التي ترضي الطلاب والهيئة الإدارية والأكاديمية.

وتعتبر الأطر الطلابية هي وسيلة التواصل بين الطلاب وإدارة الجامعة, حيث تعتبر إدارة الجامعة الأطر الطلابية ممثلاً عن الطلاب في ظل عدم وجود مجلس طلبة منتخب.

 



11096958_1435442026749688_521137372_n

11115877_1435442020083022_1825251539_n





11131928_1435442033416354_1810223084_n

11088101_1435442040083020_1222222687_n

11148977_1435442016749689_1624974911_n

 

 

انشر عبر