شريط الأخبار

"الوطنية والإسلامية" تدعو لتجنيب المخيمات ويلات الصراعات الداخلية

02:47 - 06 تشرين أول / أبريل 2015

مخيم-اليرموك
مخيم-اليرموك

فلسطين اليوم - غزة

دعت القوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية جميع الأطراف المتصارعة في سوريا إلى "تجنيب أهلنا ويلات الصراع الداخلي, محذرة  من استمرار استباحة أرواح أهلنا، مؤكدة أن دماء شعبنا لن تكون رخيصة بأي حال من الأحوال".

وأدانت القوى الوطنية والإسلامية في بيان وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه بشدة ما أقدمت عليه بعض العصابات المسلحة من اجتياح لمخيم اليرموك وما ترتكبه من مجازر بحق أهلنا في المخيم, داعية اياها للانسحاب فوراً والإفراج عن المختطفات والمختطفين دون تأخير.

كما ودعت القوى الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ومؤسساته كافة للقيام بدورها لوقف ما يتعرض له المخيم من مجازر, وتؤكد في نفس الوقت على أن السبيل الوحيد لإنقاذ شعبنا يتمثل في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين إلى ديارهم.

وطالبت جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي والأطراف المؤثرة كافة للتدخل العاجل لوقف ما يتعرض ويخطط له مخيم اليرموك من مجازر.
كما ودعت كافة المنظمات الدولية وفي مقدمتها الصليب الأحمر والاونروا للقيام بواجبها الإنساني والتدخل العاجل لإنقاذ الجرحى من أبناء شعبنا وتقديم الإغاثة اللازمة لهم دون تأخير.

وقررت القوى القيام بسلسلة من الفعاليات الجماهيرية دعماً وإسنادا لأهلنا في مخيم اليرموك.

وتوجهت القوى الوطنية والإسلامية بالتحية والتقدير لأبناء شعبنا الفلسطيني في مخيمات الشتات خاصة في مخيمات سوريا ومخيم اليرموك الذي يتعرض لحملة من المجازر التي تستهدف تمسكه بحق العودة.

انشر عبر