شريط الأخبار

أسير قديم : أطعمونا بداية الاعتقال بزر المكانس

11:23 - 05 تموز / أبريل 2015

أسير
أسير

فلسطين اليوم - غزة

أكد الأسير المحرر والشعر الفلسطينى عمر خليل عمر " مواليد 1936 " سكان غزة – بيت لاهيا ، والمعتقل في 24/1/1968 اليوم الأحد لمركز الأسرى للدراسات أن تطور أوضاع السجون كان بعظيم تضحيات الحركة الوطنية الأسيرة التى قدمت الشهداء من أجل تحقيق حياة كريمة للأسرى .

وأضاف المحرر عمر أن إدارة السجون في بداية الاعتقال أطعمتنا الذرة السمراء – الزربيحة أو ما نسميه  ( بزر المكانس) مع قطعة صغيرة من الخبز ، وكانت تمنحنا الادارة نصف ساعة يومياً للخروج لساحة الفورة ، وكانت تفرض علينا الوقوف أو الجلوس على البرش " السرير " لساعات طويلة ، وعرفنا الزيارات بعد ما يقارب من عام اعتقال في نهاية 1968 بسجن كفاريونا  .

من ناحيته اعتبر الخبير في شؤون الأسرى رأفت حمدونة أن ما وصلت له الحركة الوطنية الفلسطينية الأسيرة في السجون لم يكن منة أو منحة من إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية ، وانما كان بفضل الشهداء ، والتضحيات الجسام والإضرابات الإستراتيجية المفتوحة عن الطعام ، والخطوات النضالية التكتيكية المنوعة والمستمرة  والضاغطة على الاحتلال . 

انشر عبر