شريط الأخبار

النواب يدينون خطف السلطة للمواطنين بالضفة

08:33 - 04 تشرين أول / أبريل 2015

الاعتقال السياسي
الاعتقال السياسي

فلسطين اليوم - وكالات

أدان النواب الإسلاميون بشدة عمليات الخطف التي حدثت مؤخراً بحق المواطن براء القاضي وشقيقته من رام الله والاعتداء عليهما بالضرب.

واعتبر النواب في بيان لهم السبت، هذه الظاهرة تصعيداً خطيراً يهدد النسيج الاجتماعي والوحدة الوطنية ويثير الفتنة ويفسح المجال للعابثين بأمن الوطن والمجتمع أن يمارسوا دورهم في هذا المجال.

وقال النواب إن "هذا الأمر تكرر كثيرا، واستمراره لن يمر دون ردود أفعال، ونحذر من أن يكون لها عواقب وخيمة".

وحمل النواب، السلطة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية في الضفة الغربية المسؤولية الكاملة عن حماية المواطنين ووضع حد للعابثين من داخل الأجهزة وخارجها.

وطالبوا رئيس السلطة محمود عباس بتحمل مسؤوليته في هذا المجال ووضع حد لكل هذه الجرائم التي ترتكب بحق أبناء شعبنا والكشف عن مرتكبيها وتقديمهم للعدالة.

وأهاب النواب بالمؤسسات الحقوقية والفصائل الوطنية والإسلامية ومؤسسات المجتمع المدني، أن تعلي صوتها لوقف هذه "الممارسات الغريبة والشاذة عن أخلاق شعبناـ، وأن يقفوا بشكل حازم امام هذه الظاهرة حتى لا يضطروا أن يأخذوا حقوقهم بأيديهم وتعم الفوضى نتيجة ذلك".

انشر عبر