شريط الأخبار

"مهجة القدس": الأسير المريض محمد مرداوي رفض العلاج هربا من جحيم البوسطة

02:46 - 04 تموز / أبريل 2015

مردواي
مردواي

فلسطين اليوم - غزة

 

أكد الأسير المريض محمد عدنان سليمان مرداوي (35 عاماً)؛ أنه مازال يعاني آلاما حادة في مكان جرح العملية؛ في منطقة الصدر؛ حيث خضع لعملية استئصال لجزء من الرئة قبل ما يزيد عن (12) عاماً؛ ومازال يعاني من مضاعفات تلك العملية بسبب سياسة إدارة مصلحة السجون الصهيونية في الإهمال الطبي المتعمد بحق الأسرى المرضى؛ جاء ذلك في رسالة وصلت مؤسسة "مهجة القدس" للشهداء والأسرى اليوم.

وأفاد الأسير مرداوي أنه رفض نقله للمشفى في البوسطة حيث تستغرق عملية النقل للمشفى وإعادته للسجن ما يزيد عن خمسة أيام؛ مما قد يتسبب بمضاعفات خطيرة على حالته الصحية المتدهورة أصلا؛ مطالباً بضرورة أن يتم نقله ببوسطة سريعة؛ واستغلت إدارة مصلحة السجون رفضه النقل للمشفى في البوسطة؛ وأجبرته على التوقيع بأنه رفض العلاج.

وأضاف الأسير مرداوي أنه لم يرفض العلاج إلا هربا من جحيم البوسطة حيث يبقى لخمسة أيام متنقلاً؛ ولا يستطيع الراحة وقد تتسبب في مضاعفات خطيرة؛ مطالبة بإيجاد حل لنقل الأسرى المرضى من خلال بوسطة صغيرة أو سيارة اسعاف أو حتى سيارة صغيرة بعيداً عن جحيم البوسطة.

من جهتها استنكرت مؤسسة "مهجة القدس" استغلال إدارة مصلحة السجون لرفض الأسير مرداوي النقل بالبوسطة؛ لتفرض عليه التوقيع على ورقة برفضه للعلاج؛ مطالبة مؤسسات حقوق الانسان المحلية والدولية والجمعيات التي تعنى بشئون الأسرى وفي مقدمتها اللجنة الدولية للصيب الأحمر بضرورة التدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسرى المرضى وتمكينهم من حقوقهم في العلاج والحرية.

جدير بالذكر أن الأسير المريض محمد مرداوي أعزب من مواليد العام 1979م، وهو من سكان قرية عرابة قضاء جنين، واعتقل من قبل قوات الاحتلال بتاريخ17/08/1999م، وصدر بحقه حكما بالسجن لمدة 28 عامًا، بتهمة الانتماء والعضوية في الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي؛ والقيام بأعمال مقاومة ضد الاحتلال.

ويصنف الأسير محمد مرداوي ضمن الحالات المرضية في سجون الاحتلال الصهيوني، وبسبب سياسة الإهمال الطبي المتعمد من قبل إدارة مصلحة السجون، فإنه يعاني من آلام متعددة تزيد من حين لآخر مما استدعى نقله للمشفى عشرات المرات، وفي كل مرة يتم إعطائه مسكنات لا تجدي نفعاً، وإخباره بأنه بحاجة إلى طبيب مختص؛ ولم يلاحظ أية نتائج عملية ملموسة للزيارات المتكررة على المستشفيات فالوضع الصحي للأسير المريض مازال يشهد تدهوراً من حين لآخر في حين يستمر أطباء مصلحة السجون بإعطاء الأسير بعض المسكنات دون تقديم علاج حقيقي للحالة الصحية المتدهورة للأسير مرداوي.

انشر عبر